العودة   منتديات شبكة أفواج أمل للإعلام > المنتديات الإعلاميّة > منتدى الصوتيات


 

آخر 10 مشاركات الحقائب التدريبية الجاهزة عرض خاص (الكاتـب : الياسمينا - )           »          أسماء شُهداء كربلاء من بني هاشم (ع) ومن غير بني هاشم رضوان الله تعالى عليهم أجمعين . (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          تجفيف منابع الإرهاب . (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          حركة أمل تحيي مراسم عاشوراء على امتداد الخارطة اللبنانية وبلدان المهجر (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          الرئيس نبيه برّي: الأمن لا يؤخذ إلا بالقوة (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          الرئيس نبيه برّي القلق: ايها اللبنانيون انتبهوا على وحدتكم (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          نشرة توجيهية : الجيش عصيّ على محاولات التشكيك به والنيل من وحدته ودوره (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          خطاب الإمام موسى الصدر بعنوان " كل أرض كربلاء " (الكاتـب : ابا ذر - آخر مشاركة : أبو قاسم العاملي - )           »          المباهلة .. نص جلي بولاية الإمام علي (ع) بعد النّبي محمّد(ص) (الكاتـب : أبو قاسم العاملي - )           »          رون أراد ... اللغز المحير (الكاتـب : داوود داوود - آخر مشاركة : أبو قاسم العاملي - )

إضافة رد
Share |
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-15-2008   #1

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين.


للطميات أهمية في نشر الثورة الحسينية .. ولا يخلو بيت في هذه الأيام من لطميات حسينية ..

ومن واجبنا نحن كمحبين لتلك اللطميات أن نسهل في نشرها وحفظها ..

لذلك نهيب بالجميع أن نكون موسوعة متكاملة للطميات المكتوبة...

سابدأ بأول لطمية .. لها وقع في قلبي ..





ياليل طول ساعاتك



قصيدة أخدت طابع الحزن .. كلمتها مؤثرة جدا ً .. رائعة بكل مافيها ..

الرادود القدير الحاج الملا أبو بشير النجفي

يا ليل طول ساعاتك يا ليل احمل آهاتك

لو ودعت الوليان تتولاني العدوان

طول ياليل الوداع اشما تطوال اوياك ساهر

ما آمل من البواكي حتى لوتعمة النواضر

احسين بس هاليلة يمي ماتشوفه اعيوني باكر

وا خاف اضل مكسورة خاطر

ياليل ارحم دلالي ياليل ضاعت آمالي

آيدهري الخوان تتولاني العدوان

آنه ياليل العقيله زينب المعروف خدري

طولي ماواحد الشافة اولاستر يوصل الستري

لكن ياليل اشبدية سلمت للقدر امري

دمعاتي يبسن بالجفن من يطر مسباح الحزن

بطفال وبعيلة امتحن والله ماينحمل صبري

ياليل كافي اتروعني ياليل صبحك افجعني

لونزلوا للميدان تتولاني العدوان

والله خنقتني العبرة اشلون اوصف هالمسية

مثل سرب القطاطلعت للوداع الفاطمية

ريتك اتشاهد بناتك علي ياحامي الحمية

يندبهن احسين بهم كلهم فرد فزعه افزعن

ويا الوالي يتوادعن هاي روحه ابلاي جية

نسوان ياهو اليحميهم لوراح عنهم واليهم

يقبل داحي البيبان تتولاني العدوان

كلمن اتعنت ولياتهل دمع الحزن يمه او ليلة الآكبر ولدها

هوت فوقة تصيح يمة او رملة وياجاسم جاعدة تضفر اجعودة

اتناشدة ارحم دليل الوالدة وللصدر قامت تضمة

جاوين ياوليدي الشمعة جسام شوصارت دمعه

فقدك موبالحسبان تتولاني العدوان

آه ياحال الربابة الحنت النوق البجيها

تعاين العبد الله طير الجنة نايم فوق اديها

يفز لورادت ترضعة من يروح يدر ثديها

متهني ابنومته خاف يفز لورضعته

قامت تصد الرقبته طاخت وفقدت وعيها

جاليش يبني يذبحونك سباح قلبي ايقطعونك

جي قلت الهم عطشان تتولاني العدوان

زينب العباس اخوها اتعنت اوقامت تناشدة

خوية بي اشلون باجر قلبي ياراعي المودة

ياكفيل الضعن ضعني للوطن ياهو اليردة

عباس انتى الي قلت وياي قومي وآمنت

عباس دقعدحجيني عباس وين تخليني

آختك ياعالي الشان تتولاني العدوان


للاستماع

ياليل طول ساعاتك ( استيديو ) - الرادود الحسيني ابو بشير النجفي
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #2

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

هضموني هضموني

للشاعر :سيد سعيد الصافي

للرادود :: باسم الكربلائي..



هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
يابويه شحـﭽـي لك اشصار بحالي .. من ودعتني بويه
لا محنه و اثنين و تمر ببالي .. يالدللتني بويه
حال اليتيمة الضلت بلا والي .. ياليتمتني بويه
يتموني يتموني .. من زغري يتموني
ليش انحرم من شوفتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
لمن رجع خيل المهر صديته .. بالدماء مخضب بويه
بويه و مثل طير الـﮕطا اتلـﮕيته .. الطم و انحب بويه
خبرني طاحن يا كتر ناديته .. ﭽـبد المصوب بويه
صابوني صابوني .. بالـﭽـبد صابوني
يوم اللي صابو ﭽـبدتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
آنا ادري ما تـﮕدر يابن حامي الجار .. تسمع عتابي بويه
ريتك ﭽـنت و تعاين بحالي شصار .. يكلف مصابي بويه
من شبت بوسط الخيم بويه النار .. حرﮔـت ثيابي بويه
ضربوني ضربوني .. يا بويه ضربوني
لو عاعتنيت بجثتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
يا والدي و ﭽـم لوعة لك هدم الحيل .. مرت عليه بويه
خوف و مصيبة و هضم يا بويه و لين .. بالغاضريه بويه
جينا احمل سياط العدا و بين الخيل .. و اسـﮕف بيديه بويه
بنتوني بنتوني .. و الأثر بنتوني
ريتك تعاين طفلتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
اصعب مصيبة الهيجت آلامي .. و الـﮕلب مفجوع بويه
راسك ياخيمة عزتي جدامي .. عالرمح مرفوع بويه
ﮔـبل لعيوني انتحب ﮔـلبي الدامي .. دم يبـﭽـي و دموع بويه
ذبحوني ذبحوني .. ﭽـم ذبحه ذبحوني
ناس اللي حزو رﮔـبتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
موقف اللي شيب دليلي هو الراس .. و شلون اوصفه بويه
بنت النبي و تتصدق عليه الناس .. يا ألف وسفه بويه
نحت و صحت ﭽـا وينه عني العباس .. صاحب الكلفه بويه
شتموني شتموني .. يا عمي شتموني
ما اظن تقبل غيرتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني
مجلس يزيد الصوبك لسهامه .. خابت الضنه بويه
خذوني عند اهل الغدر خدامه .. طلبوني منه بويه
يالراسك بوسط الطشت جدامه .. ﮔـمت اصدنه بويه
بعيوني بعيوني .. من شفته بعيوني
بالعصا يضرب شفتك .. يا بويه هضموني
*** *** ***
هضموني هضموني .. يا بويه هضموني
سكنه العزيزه و سلوتك .. يا بويه هضموني


للاستماع

هضموني هضموني - ملا باسم الكربلائي - قسم الفيديو والمقاطع المصورة
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #3

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

الرادود الحسيني يوسف الجميعي


تمنيتك بأحلامي
تمنيتك بإلهامي
بآمالي بآلامي
تمنيتك أمل سامي
على حصانك الابيض
تعبر أيامي

يا ويلي

تخيلتك بكل لحظة
تجيني فارس على الخيل
تجند جيش
أوهامي
تمد ايدك وتحمل
باقي أعوامي
على خيلك أطير
وانته قدامي
لا تسأل ليش أتمناك
وليش أبقى على ذكراك
وأحيى على
أمل لقياك
ليش أتمنى يا حبي
أكون وياك؟
أكون وياك
احلم بيك كل لحظة
تمدني بالأمل يمناك
لا تسأل ليش أتمناك
تمد لي كفك الهامي
تروي قلبي الضامي
لا تسأل عن بحر حب
ولا عن موجه الطامي
لا تسأل وأنت تدريني
يا ساكن في شراييني
لا تسأل ليش احلم بيك
وطيفك يمر بية
يحاكيني
احلم بيك
لأنك ساكن بعيني
لأنك كل أمل وهاج
يضوي ظلمة سنيني
لأنك فجر أيامي
لأنك سر إلهامي
لان حبك مداد الروح
وتجري بحبك أقلامي
لأنك حلمي الوردي
لأنك فارس أحلامي
احلم بيك
طول الليل
فارس والنجم لك خيل
احلم بيك
عن نجمة تجيني والشهب
وياك
مثل السيف
أنا احلم بيك
عطر يفوح
من زهرة
شجر ودي
احلم بيك
دمعة شوق
تجري كالندى
بخدي
احلم بيك
يا المهدي يا المهدي يا المهدي
يا بلسم جرحي
الدامي
لأنك فجر أيامي
ولأنك حلمي الوردي
ولأنك فارس أحلامي


للاستماع اضغط هنا

 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #4

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

الرادود القدير الحاج الحسيني ابو بشير النجفي



كصدن كربلاء بهذا المساء قلبي وياه
قلبي الطاهره والقلب ابو الحسنيين ااه جم اه
بعد ما جل جل الليل النهار اجلى
جن قلبن الزجيه وقلب ابو الحمله
ظلام وعلى العزيز الوالده اتسئله
شلون ابني اعرفه يا علي تكله
تقله هذي بس اجساد اشلون نعرف ابو السجاد
وين ابني خلص صبري يا حيدر وين وين
وقف يم جثه قلب الطاهره الزهره شاف اضلوعه
واتذكر الم كسره صاحت هذا ريحة زينب بنحره
شفايف بين مطبوعه على صدره هذا ابني نظر عيني
هذا يا علي حسيني ومن توديع زينب ميزت احسين
ليش بيا ذنب العدى ذبحوك ليش على الترب
عاري الجسد خلوك ومن ذبحوك ليش بيا ذنب سلبوك
ومن سلبوك ليش ابخيلهم داسوك
ومن سلبوك ليش ابخليلهم داسوك
ابنك ما بقت له ظلوع وحتى خنصره مكطوع
عليه مقلوبه يمكنها الخلق صوبين
وين قلب الصميده وعن جسد كبر يشب اجروحه
ويقله يابو الاكبر يابو الاكبر
يابويه شلون جسمك نايم بهالحال مثل طرها
متيي قلبي عليك انصاب
يابني هدمت صبري وجيت وبارحت قبري جزى حده
وبعد حدي الصبر لا وين
الجسد جاوب ومي بلوعه وحرف مدمي
يابويه ابهالظلام اشوصلك يمي
يابويه يمي المدينه اشجاب قلب امي
اخاف ينصدع من ينظر ال جسمي
اخاف تستعر ناره يابويه وينسى بمسماره
تعيش الوالده ياوالدي بجرحين
يابويه انصاري راحت كله ذبحوها
واخبرك شمعت العريس طفوها يابويه يابويه
طبر جثت علي الاكبرطبر جثت علي الاكبر تولوها
وعبدالله رقبته بسهم كطعوها
يابويه اهلى ولد عمي هاي امطرحة يمي
خذتهم مني يابويه خذتهم مني يابويه صروب البيت
يازهراء اختفت قلبي الصميده وما لقه البضعه
يدور على الاثر بالكاع ويتبعه
يون يم الشريعه حتى ما يسمعه
وصل والكاه يم جثه بطل ينعى
مره يسبح ابدمه ومره بمنحره يشمه
شمس تبجي شمس فوق النهر شمسي
تقله ياعلي انظر عمل هاي الناس
صدجثت ابو الغيره فلا تنقاس
لا جفين لا سالم جسد لا راس لا جفين لا سالم جسد لا راس
بعد ما روح اضل يمي اضل ناطور يم جثته
وانشده وين عاف اخته
ادري وفى اخته الهاشمي بجفين يابالفضل العباس
سمعوا من بعيد يقرب بجي وونين
اجى ابلا راس قاصد للشريعه احسين
شايل بيده جود الخوه والجفين
خويه يصيح خويه يصيح ياموفي من رقبته الدين
هالجود الروى اسكينه وهذني سارو ايمينه لوانشفتوه بسهم من طفى نور العين

للاستماع





قصدن كربله بهذا المسا قلبين (استيديو) - الرادود الحسيني ابو بشير النجفي


فيه اخطاء بالكتابه اعذروني بيها
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #5

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



اللطمية المكتوبة: أحرم الحجاج



أحرم الحجاج عن لذاتهم بعض الشهور
وانا المحرم عن لذاته كل الدهور

كيف لا احرم دأباً ناحراً هدي السرور
وانا في مشعر الحزن على رزء الحسين

***
حق للشارب من زمزم حب المصطفى
ان يرى حق بنيه حرماً معتكفا

ويواسيهم والا حاد عن باب الصفا
وهو من اكبر حوبٍ عند رب الحرمين

***
فمن الواجب عيناً لبس سربال الاسى
واتخاذ النوح ورداً كل صبح ومسا

واشتعال القلب احزاناً تذيب الانفسا
وقليل تتلف الارواح في رزء الحسين

***
لست انساه طريداً عن جوار المصطفى
لائذاً بالقبة النوراء يشكوا اسفا

قائلاً ياجد رسم الصبر من قلبي عفى
ببلاء انقض الظهر وأوهى المنكبين

***
صبت الدنيا علينا حاصباً من شرها
لم نذق فيها هنيئاً بلغةً من بُرها

ها أنا مطرود رجس هائم في بَرها
تاركاً بالرغم مني دار سكنى الوالدين

***
ضمني عندك يا جداه في هذا الضريح
علني ياجد من بلوى زماني استريح

ضاق بي ياجد من فرط الاسى كل فسيح
فعسى طود الاسى يندك بين الدكتين

***
جد صفو العيش من بعدك بالاكدار شيب
وأشاب الهم رأسي قبل اُبان المشيب

فعلا من داخل القبر بكاء ونحيب
ونداء بافتجاع يا حبيبي ياحسين

***
انت ياريحانة القلب حقيق بالبلاء
انما الدنيا اعدت لبلاء النبلاء

لكن الماضي قليل في الذي قد أقبلا
فاتخذ ذرعين من صبر وحسم سابغين

***
ستذوق الموت ظلماً ظامياً في كربلا
وستبقى في ثراها عافراً مجندلا

وكأني بلئيم الاصل شمراً قد علا
صدرك الطاهر بالسيف يحز الودجين

***
وكأني بالأيامى من بناتي تستغيث
سغباً تستعطف القوم وقد عزّ المغيث

قد برى اجسامهن الضرب والسير الحثيث
بينها السجاد في الاصفاد مغلول اليدين

***
فبكى قرة عين المصطفى والمرتضى
رحمةً للآل لا سخطاً لمحتوم القضا

بل هو القطب الذي لم يخطو عن سمت الرضا
مقتدى الأمة والي شرقها والمغربين

***
حين نبأ آله الغر بما قال النبي
اظلم الافق عليهم بقتام الكرب

فكأن لم يستبينوا مشرقاً من مغرب
غشيتهم ظلمات الحزن من اجل الحسين

***
وسرى بالأهل والصحب بملحوب الطريق
يقطع البيدا مجداً قاصد البيت العتيق

فأتته كتب الكوفة بالعهد الوثيق
نحن انصارك فاقدم سترى قرة عين

***
بينما السبط باهليه مجداً في المسير
فاذا الهاتف ينعاهم ويدعوا ويشير

ان قدام مطاياهم مناياهم تسير
ساعة اذ وقف المهر الذي تحت الحسين

***
فعلا صهوة ثان فأبى ان يرحلا
فدعى في صحبه يا قوم ما هذي الفلا

قيل هذي كربلاءٌ قال كربٌ وبلا
خيموا ان بهذي الارض ملقى العسكرين

***
ها هنا تُنتزع الارواح من اجسادها
بظبى تعتاض بالاجساد عن اغمادها

وبهذي تُحمل الامجاد في اصفادها
في وثاق الطلقاء الادعياء الوالدين

***
وبهذي تيأم الزوجات من ازواجها
وبهذي تشرب الابطال من اوداجها

وتهاوى انجم الابرار عن ابراجها
غائبات في ثرى البوغاء محجوبات بين

***
وأطلتهم جنود كالجراد المنتشر
مع شمر وابن سعد كل كذاب اشر

فاصطلى الجمعان نار الحرب في يوم عسر
واستدارت في رحى الهيجاء انصار الحسين

***
يحسبون البيض اذ تلبس فيض القلل
بيض انس يتمايلن بحمر الحلل

فيذوقون المنايا كمذاق العسل
شاهدوا الجنة كشفاً ورأوها رأي عين

***
بأبي انجم سعد في هبوط وصعود
طلعت في فلك المجد وغابت في اللحود

سعدت بالذبح والذابح من بعض السعود
كيف لا تسعد في حال اقتران بالحسين

***
بأبي أقمار تُمٍ خسفت بين الصفاح
وشموساً من رؤوس في بروج من رماح

ونفوساً منعت ان ترد الماء المباح
جرعت كأسي اُوام وحمام قاتلين

***
عندها ظل حسين مفرداً بين الجموع
ينظر الآل فيذري من اماقيه الدموع

فانتظى للذب عنهم مرهف الحد لموع
غرمه يغريه للضرب نمار الصفحتين

***
فاتحاً من مجلس التوديع للأحباب باب
فاحتسو من ذلك التوديع للأوصاب صاب

موصي الاخت التي كانت لها الآداب دأب
زينب الطهر بأمر وبنهي نافذين

***
أخت يازينب أوصيك وصايا فاسمعي
انني في هذه الأرض ملاقٍ مصرعي

فاصبري فالصبر من خيم كرام المترع
كل حي سينحيه عن الأحياء حين

***
في جليل الخطب يا أخت اصبري الصبر الجميل
ان خير الصبر ما كان على الخطب الجليل

واتركي اللطم على الخد واعلان العويل
ثم لا اكره ان يسقي دمع العين ورد الوجنتين

***
اجمعي شمل اليتامى بعد فقدي وانظمي
اطعمي من جاع منهم ثم أروي من ظمي

واذكري اني في حفظهم طٌل دمي
ليتني بينهم كالانف بين الحاجبين

***
أخت آتيني بطفلي أره قبل الفراق
فأتت بالطفل لا يهدأ والدمع مراق

يتلوى ظمأ والقلب منه في احتراق
غائر العينين طاو البطن ذاو الشفتين

***
فبكى لما رآه يتلظى بالأوام
بدموع هاميات تخجل السحب السجام

ونحا القوم وفي كفيه ذياك الغلام
وهما من ظمإ قلباهما كالجمرتين

***
فدعا في القوم يا لله للخطب الفظيع
نبئوني أأنا المذنب ام هذا الرضيع

لاحظوه فعليه شبه الهادي الشفيع
لا يكن شافعكم خصماً لكم في النشأتين

***
عجلوا نحوي بماء اسقه هذا الغلام
فحشاه من أوام في اضطرام وكُلام

فاكتفى القوم عن القول بتكليم السهام
وإذا بالطفل قد خر صريعاً لليدين

***
فالتقى مما هما من منحر الطفل دما
ورماه صاعداً يشكوا الى رب السما

وينادي يا حكيم انت خير الحكما
فجع القوم بهذا الطفل قلب الوالدين

***
وأغار السبط للجلي بمأمون العثار
اذ اثار الضمر العثير بالركض فثار

يحسب الحرب عروساً ولها الروس نثار
ذكر القوم ببدر وبأحد وحنين

***
بطل فرد من الجمع على الابطال طال
أسد يفترس الاسد على الآجال جال

ماله غير اله العرش في الاهوال وال
ماسطى في فرقة الا تولت فرقتين

***
ماله في حومة الهيجاء في الكر شبيه
غير مولانا علي والفتى سر أبيه

غير ان القوم بالكثرة كانوا متعبيه
وهو ظام شفتاه اضحتا ناشفتين

***
علة الايجاد بالنفس على الامجاد جاد
ما ونى قط ولا عن عصبة الالحاد حاد

كم له فيهم سنان خارق الاكباد باد
وحسام يخسف العين ويبري الاخذ عين

***
دأبه الذب الى ان شب في القلب الأوام
وحكى جثمانه القنفذ من رشق السهام

وتوالى الضرب والطعن على الليث الهمام
وعراه من نزيف الدم ضعف الساعدين

***
فتدنى الغادر الباغي سنان بالسنان
طاعنا صدر امامي فهوى واهي الجنان

اشرقت تبكي عليه اسفاً حور الجنان
وبكى الكرسي والعرش عليه آسفين

***
ما دروا اذ خر عن ظهر الجواد الرامح
أ حسين خر ام برج السماك السابح

ام هو البدر وقد حل بسعد الذابح
ام هو الشمس وأين الشمس من نور الحسين

***
اي عينين بقان الدمع لا تنهرقان
وحبيب المصطفى بالترب مخضوباً بقان

دمه والطين في منحره مختلطان
وله قدر تعالى فوق هام الشرطين

***
لهف نفسي اذ نحا اهل الفساطيط الحصان
ذاهلاً منفجعاً يصهل مذعور الجنان

مائل السرج عثور الخطو في فضل العنان
خاضب المفرق والخدين من نحر الحسين

***
ايها المهر توقف لا تحم حول الخيام
واترك الاعوال كي لا يسمع الآل الكرام

كيف تستقبلهم تعثر في فضل اللجام
وهم ينتظرون الآن اقبال الحسين

***
مرق المهر وجيعاً عالياً منه العويل
يخبر النسوان ان السبط في البوغا جديل

ودم المنحر جار خاضب الجسم يسيل
نابعاً من ثغرة النحر كما تنبع عين

***
خرجت مذ سمعت زينب اعوال الجواد
تحسب السبط اتاها بالذي يهوى الفؤاد

ما درت ان اخاها عافراً في بطن واد
ودم الاوداج منه خاضباً للمنكبين

***
مذ وعت ما لاح من حال الجواد الصاهل
صرخت مازقة الجيب بلب ذاهل

وبدت من داخل الخيمات آل الفاضل
محرقات بسواد الحزن من فقد الحسين

***
وغدت كلٌ من الدهشة تهوي وتقوم
انجم تهوي ولكن ما تهاوت لرجوم

وحقيق بعد كسف الشمس ان تبدوا النجوم
يتسابقن الى موضع ما خر الحسين

***
وإذا بالشمر جاث فوق صدر الطاهر
يهبر الاوداج منه بالحسام الباتر

فتساقطن عليه بفؤاد طائر
بافتجاع قائلات خل ياشمر حسين

***
رأس من تقطع ياشمر بهذا الصارم
ليس من تفري وريديه بكبش جاثم

ان ذا سبط النبي القرشي الهاشمي
ابواه خير الله فذا ابن الخيرتين

***
ارفع الصارم عن نحر الامام الواهب
عصمة الراهب في الدهر وملفى الهارب

كيف تفري نحر سبط المصطفى بالقاضب
وهو دأباً يكثر التقبيل في نحر الحسين

***
كان يؤذيه بكاه وهو في المهد رضيع
بابنه قدماً فداه وهو ذو الشأن الرفيع

ليته الآن يراه وهو في الترب صريع
يتلظى بظماه حافصاً بالقدمين

***
كم به من مَلك في الملأ الاعلى عتيق
وبيمناه يسار لدم العسر يريق

وعلى الناس له عهداً من الله وثيق
انه الحجة في الارض ومولى الملوين

***
ما افاد الوعظ والتحذير في الرجز الرجيم
وانحنى يفري وريدي ذلك النحر الكريم

وبرى الرأس وعلاه على رمح قويم
زاهراً يشرق نوراً كاسفاً للقمرين

***
شمس أفق الدين اضحت في كسوف بالسيوف
وتوارت عن عيون الناس في ارض الطفوف

فأصاب الشمس والبدر كسوف وخسوف
لكن الافق مضيء بسنا راس الحسين

***
ذبح الشمر حسينا ليتني كنت وقاه
وغدا الاملاك تبكيه خصوصاً عتقاه

ما درى الملعون شمرٌ أي صدر قد رقاه
صدر من داس فخاراً فوق فرق الفرقدين

***
فتك العصفور بالصقر فيا للعجب
ذبح الشمر حسيناً غيرة الله اغضبي

حيدرٌ آجرك الله بعالي الرتب
ادرك الاعداء فيه ثأر بدر وحنين

***
أعين لم تجر في أيام عاشورا بما
كُحلت وحياً اماقيها بأميال العما

لأصبن اذا ما أعوز الدمع دما
لأجودن بدمع العين جود الاجودين

***
عجباً ممن رسا في قلبه حب الامام
كيف عاشوا يوم عاشورا وما ذاقوا الحِمام

بل ارى نوحهم يقصر عن نوح الحَمام
أ سواءٌ فقد فرخين وفقدان الحسين

***
كيف لا يبكي بشجو لابن بنت المصطفى
انه كان سراجاً للبرايا وانطفا

حق لو في فيض دمع العين انساني طفا
واغتدى الجاري من العين عقيق لا لجين

***
أ يزيدٌ فوق فرش من حرير في سرير
ثمل نشوان من خمر له الساقي يدير

وحسين في صخور وسعير من هجير
ساغباً ضمآن يسقى من نجيع الودجين

***
حطم الحزن فؤادي لحطيم بالصفا
ولهيف القلب صاد وذبيح من قفا

ولعار في وهاد فوقه السافي سفا
صدره والظهر منه اصبحا منخسفين

***
ولرأس ناضر الوجه برأس الذابل
ولقاني فيض نحر غاسل للعاسل

ولعان هالك الناصر واهي الكاهل
وبنات المصطفى لهفي على عجف سرين

***
بينما زينب قرحى الجفن ولهاء ثكول
تذرف الدمع وفي احشائها الحزن يجول

تندب الندب بقلب واجف وهي تقول
قد أصابتني بنور العين حسادي بعين

***
واذبيحا من قفاه بالحسام الباتر
واصريعا بعراه ما له من ساتر

واكسيرا صلواه بصليب الحافر
وارضيضا قدماه والقرى والمنكبين

***
واخطيباه جمالي وجمال المنبر
واقتيلاه ولكن ذنبه لم يُخبر

واطريحاه ثلاثا بالعرا لم يُقبر
واشهيداه ومن للمصطفى قرة عين

***
يا أخي قد كنت تاجا للمعالي والرؤوس
مقريا للضيف والسيف نفيسا ونفوس

كيف اضحى جسمك السامي له الخيل تدوس
بعدما دست على اوج السهى بالقدمين

***
يا أخي يا تاج عزي لاحظ البيض الحداد
بقيت بعدك شعثاً في كِلال وحداد

قطنت اجفانها فالقلب كالقالب صاد
اشبه الاشياء بالقرآن بين الدفتين

***
حزب حرب اين انتم من سجايا هاشم
اذ عفو عنكم وقد كنتم حصيد الصارم

ان في هذا لسر بين للفاهم
ان آثار القبيلين عصير العنصرين

***
جدنا عاملكم في الفتح بالصفح الجميل
مالكم صيرتمونا بين عان وجديل

وعلى جيل قفوتم اثرهم لعن الجليل
وعذاب مستطيل لن يزولا خالدين

***
سادتي حزني كحبي لكم باق مقيم
هبة من عند ربي وهو ذو الفضل العظيم

قد صفا الحب بقلبي فاجعلوا ذنبي حطيم
واكشفوا في الحشر كربي واشفعوا للوالدين

***
حسن ما حسن منه سوى حفظ الوداد
وولاء في براء وصفاء الاعتقاد

وهو كاف في اماني من مخاويف المعاد
انما الخوف لمن لم يعتقد فضل الحسين

***
والتحيات الوحيات وتسليم السلام
لسراة الخلق في الدنيا وفي دار السلام

ذائبات ابد الآباد ما تم كلام
او محا الله ظلاما بضياء النيرين




للاستماع بعدة اصوات




خادم ابا عبدالله الحسين ع المله جليل الكربلائي

من هنا

علي حمادي و مهدي سهوان

من هنا

عبدالأمير البلادي

من هنا

سعيد محمد

من هنا


علي الحمادي ومهدي سهوان

من هنا


أحمد السعيد وأحمد الفرحان

من هنا

محمود المحروس و حبيب العالي



من هنا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #6

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



اللطمية المكتوبة: يا زائراً قبر الرسول
شعر: بشار العالي
الرادود الحسيني: صالح الدرازي
المناسبة: استشهاد فاطمة الزهراء عليها السلام.



وسافرت يوما لبــــيت إلهي
لغـسل الذنوب بماء سماوي

إلـــى داء قلب ذهبت أداوي



لفيض الله رحت أرنو وفي اعماقي ألف حسرة

وللميقات قد أتيــــــت وقد احرمت فيه عمرا



ورحت ألبي بتلك الـــبراري

إلهي وربـي ومأوى قراري
اتيت أنـادي لإخـــماد ناري



وعند البيت قد وقــفت ودمعي يجري مثل زمزم
إذا لم تعفو عن ذنوبي فمن يعفـــــو عني ويرحم



ثم طفت وقلبي هــــــــــائم وانتــهيت أناجي خالقي

يا إلهي وربـي إننــــــــــي جئت أسعى بقلب خافق

واحتطبت ذنوبا من لهـــــا غير عفو الإله الرازق

ربي فأرحم ضعيفا مجرما جاء يشكو بقلب صادق



ودعت بيتا الله في تلك السكينة والهوى عذب

واستقبلت روحي نخيلا للمدينة مـــلؤها الحب



جئت حبا لقبر المصطفى حيث لاحت فـيوض القبة

ثم سلمت واســـتأذنت في روعة يا لعــــظم الروعة
رغم إيذائهم لــــــي جئتها داعيا في فنـــاء الـروضة

بين قبري وبين مــــنبري روضة من رياض الجـنة



إذا جاءني شيخ وفي عيني الدموع شوقها يغلي

في روضة المختار أم يحوي البقيع قبـــرها قلي



فاطمة قبرها أينـــــه يا أخي

جئتها ساعيا والأسى مركبي





أين القبر أخفته يد الأيام والأحقاد والـــــــــــــــظلم

قلت القبر محفور بأعماقي وأشواقي وفي دمـــــــي

ماذا دفنها ليلا بتشييع قليل دونما علمــــــــــــــــــي

كي لا يحضروا دفنا كما أوصت عليا من حشا الهم



يا له يوم مشهود كــــــــله أرزاء هكذا في ليل داجي تدفن الزهراء

يا لأحزان الإسلام من يد حمراء



أيها المهـدي لاحت ثورة الإسلام من جنين الطهر لما غاله الإجرام

من غـــــدير أنـكروه والحشا آلام عند باب أحرقوه يا له إضــــــرام



أيا زهراء جئناــك ندوس الهم والجمــــرة

وفي أحشاءنا نــار هي الآلام والحــــسـرة

وندعو الله بالضلع وحق الكسر والعصرة

تقبل سيدي مــــنا عيونا كلها عبـــــــــرة



إلهي شافي مرضانا خصوصا شيخنا الجمري

وبالزهراء ألـــــبسه شفــــــــــــاء وافر الخــير

إلهي رده فـــــــــينا معافا من يـــــــــــد الــشر

عليه تمسح الزهراء فيخلى من أذى الـــــضــر



قد نادينا والحشا يغلي يا زهراء يا أمــــــــــــــاه كلنا صوت يا زهراء

عودي فينا وأجمعي الأشــــلاء فوق الرأس امسحي يتـــــما يا زهراء


عند الله قبرك يا زهراء عند الله قد مضيت صبرا



انا كتبنا أسمك بالــــــــدمـاء فوق الــــجباه عاليا بالسماء
يا أنت بركان الهوى والفداء يا أم ذكرى كربلاء والإباء


*************

سكون رهيب له الليل أظلم
ويـــــتم بريء نــــعش تقدم

وقلــب حزين بــه الله أعلم



فماذا تخفي يا ظـلام وراء اللـــــيل من فجيعة

أنين الفجر كان يبدو أجبني هل ترجو الطلوع



هناك البــراق حبيــــبا تسلم

بمعراج روح ونور مــعظم

صعود الجنـين وضلعا مهشم



ستار الظلم ذا جنين و ها قد أوقدنا شموع

وشيعناه قـــــبل هذا و ها قد جئنا بالوديعة



لست أنساهم لما أتــوا باب دار البتول الطاهرة

أرعبوها وقادوا بعـلها يا لــتلك الأكف الخاسرة

أسقطوها جنينا طاهرا مـــحسنا يا دموعا ثائرة

لهف نفسي عليها كـلما قد أصيبت تراها صابرة



أصبحت يا زهراء رمزا للظلامة انـك الكوثر

حتى على عينك قد صارت علامة والأسى كبر



والمآسي علــى مر الزمن من بعــــــدها تهون وتعتذر

لكن إلي أبــــــــد ما ينسى جيفه ضلعج يا زهرا ينكسر

والصبر وينه يجبر هالألم وإلـــــي صابج أبد ما ينجبر

تالي هــــالعالم يعي هالبلا والرزايـــــا يا زهرا والغدر



يا أم الحسن شدي على البلوى عصايب وأنظري حيدر

بعد الفجيعة دارت عليـــــــــنه مصايب والــــبلا أمطر



فاطمة تشتكي أمـــــــة ظالمة

دمعها ثــــائر روحهـــا حائمة





هزي جدع آلامي يساقط من أسى الآلام مأســـــــــــــــاتي

عودي من فلسطيني وقدسي أنت يا زهراء راياتــــــــــــي

من قصف على الأحياء من قتل إلى الأطفال آهاتـــــــــــي

من صوت الثكالات ركام القصف من صوت الرصاصات



مثلما جائوا للدار روعوا الأطفال حيثما كانوا إرهابا هكذا الأجيال

حيثما كانت أمريكا فليكن زلـزال



فاطمة معنى البطولة ترفض الإذلال كــــربلاء شاهد تشوفه تنتج الآمال

فاطمة زينب شهادة تضرب الأمـثال ترفع الجثة وتنظره دامي الأوصال



يا زهرا نـــادت الدنيا يا عـز الأمة والملة

مثل عزج يا محزونة أبد مـــا ينوجد مثله

قضيت الدنيــا مألومة عـلى الآلام متحمله

رفعت العزة يـا زهرا رفضت عيشة الذلة



و هالليلة نشيـــــــــعها ونمشي في جنازتها

ترى يا شيعة مظلومــة وتــدرون بمصيبتها

تخلنا نروح إلى حيــدر نـــــــعزيه بفجيعتها

أبد ما تنسى الزهـــــرا ولا نـــنسى ظلامتها



يا زهـراء غرد الثائر في أذني هيا قومي وانظري الدنيا في حزني

ثوري فينا أنت إصرار لا يثني يـــــــــــا أوطانا للأبى أنت والأمن



قومي فينا واملئي التذكار نور أنت أوقدي الأنوار



أقسمت بالأضلاع والحزن أبقى أحياك عزا إنني منك أرقى

جئناك والدنيا بكت منـــك شوقا يا شمعة الله لقد ذبت عشقا



*************


بــعد عين أبوها دهتـــــــــها النوايب

وبـــاقي عمرها قضت في المصايب

وعاشـت غريبة تشوف العــــــجايب



يا روح الجنة والنـــــبوة يا وردة حيدر والإمامة

يا مشكاة النور إلي ضوه شفيـــــعتنا بيوم القيامة



خذ الدنيا وأنظــــر شرقها وغربها

عظيمة مــــثلهــــا يعـرفــــها ربها

رضى الله رضاها عــذابه غضبها



وجبريل إلي تحت امرها عــليها ينزل للتحية

إحدثها ويمسح صـــبرها ويـسليها بعد الرزية



أنت أغلى هدية من السما وانت درة مصونة وجوهرة

وأنت آية عظيمة ومحكمة نـــــــوره إلي يشع ومظهره

كل وجودي ينادي فاطمة واستــــــــغاثاتي دنيا وآخره

والقــــــــيامه لحبج قايمة في جنـــان الله أنت المزهرة



عاشت عقب فقد النبي ذلة وهضيـمة والدمع سـايل
تحت الأراكة تشتكي صوت الظليمة وتنظر الكافل



أنت بهجة فؤاد المصطفـى أنــــت روحه وكيانه والأمل

رمشه إلي عن الدنيا غـفى وأســـتلذ بتحـــــــيات الأزل

أنت تسبيحته وأنت الصـفا وأنت قنديل أضوي وأرتحل

لو رحلت على الدنيا العفـا صرت دمعة على كل المقل



يا فاطمة بوداعـــــــة الله يا حزيـــنة موحــش العالم

رحت يا زهرا بضلعح إلي كاسـرينه والأمـل ماتـــم



فاطــمة صرختي بالحزن باقيـــة

زلزلـت مـــهجتي للسمـــا شاكيـة





جنح الليل شيعها صفق كفه عليها وهلت دموعــــــــه
وأيتام إلي تنعاها تناديها من الآلام موجوعــــــــــــــة

زينب واقفة تنظر ودمعتها على الخدين مفجـــــــوعة

منهو ينشف دموعي إذل شفتج على الأكتاف مرفوعة



قومي يا زهرا شوفيني والدمع حيران حامت أحزاني وآلامي شبت النيران

نظرة من عينج تحييني تهدأ الأحــزان



ونــــت الزهرا بنعشها والقلب ملتاع الله يـا عظم الرزية من بدى الوداع

واليتامى بس رئتها مكسرة الأضلاع نادت بـحسرة عليها زادت الأوجاع



حـيدر من يعايــــــــنهم انحنى ظهره وجـرت عينه

يـصبرهم على الزهـرا عليها الله أيـــــــــــــــعـينه

ونادى في امــــــان الله يا زهرة وروحــه محزونة

على الدنيا الســـلام ولا حلت ها لــــــدنيا يا زهرة



نادى يا حسن يا حسـين يــــــــــا زينب ويا أم كلثوم

تقوموا ودعوا أمـــــــكم تراها مــــــــــسافرة هاليوم

بعد ما ترجع الزهــــرة وهيهات السعـــــــــادة تدوم

بعدها تستوي دايـــــــــم ظلام وموحشة وقفــــــــرة



يا شيعتها ارفعوا الرايات والحسرة من دفنوها في ظلام الليل بالعبــرة

والكل يصرخ في أمان الله يا زهرة خل الدنيا تنظر المسمار والعصرة



من شيعها حيدر وأيتامه ذابت روحه وابتدت آلامه



أول مصيبة هونت هالمصايــــــب واستقبلت شيعة علي هالنوايب

قلب المحب من حسرته والله ذايب يحمل مصيبة فاطمة والرزيــة


***********


وبيت صغير يضم البتول
يضم عــــليا وغزا جليلا

وأبنيه فيــــه أبا أن يزولا



بناه الله واجــــــــــتباه فسقف البيت عرش ربي

وجدران البيت مـلاذي ومــــن فيه نوري وقلبي


دخلت إليه وقـــــلبي يطير
رأيت الرحى دون كــف تدور

ومهد الحسين غشى المهد نور



وذا جبريل هزه في هدوء والله يراه

وأعيا الأم حيث ناما وفي عينيها ملتقاه



أهل بيت النبي الأعظـم حبهم صار يجري في دمي
إن أسماؤهم نــــور لنـا فهي شعـر طروب في فمي

نور ربي ونبراسي هـم إن فــــــــكري إليهم ينتمي

ربي ثبت فؤادي عندهم في مهــــب الزمان المظلم



هم عصمة الأشياء هم زاد الـــبرية حبــــــهم جنة

هم في رؤى فكري زمام المرجـعية إن بدت محنة



لا تسلني عذابـــي هين بعد حبي فماذا همـــــــــــني

ليتني كنت في ما بينهم كل عمري أنــــــــادي ليتني

فلنعش في خطاهـــــــم عمرنا لاقتباس العلو الممكن

قم تصفح فهــذه فاطمة أي بيـــــــــــت بها قدما بني



يا امرأة العصر التي أضحت سليبة هـــذه فـاطم

كوني بها من عــــــصمة الله قريبة حبها عـاصم



فاطمة قدوتي ثورتي القادمة

فاطمة نظرة حرة عالمة





بـــــنت اليـوم أغروك وعاثوا فيك ما عاثوا بإفساد

باعـــــوا ديـنـك حتى شروك دون وعي بين أوغاد

أين العـــــفة الـنوراء أين الدين أين المسلك الهادي

أين عباءة الزهـراء وأين الطهر عودي نحو أمجاد



أن حرب للأفكار فيك تستعر في مهب للإعصار جاءك الشرر

فاستعيدي يا أختاه انه الحـذر



قالها الفذ الخميني إنها الزهراء فالزمي نهج البتول وأترك الأهواء

يا فتاة الدين هيا قاومي الأعداء لست سمسارا رخيصا همه الإغراء



وراء الباب يا زهراء مراعاة إلى الصون

دفاعا عن حجاب الله بـيت الظلم والوهن

وأن رضـوا ضلوعا مـــــــنك يا زهـراء بالضغن

فانت القـدوة العظمى وانـت زهرة الكون



وعادت قصة الزهراء حـــــــــديث كله قدوة
ومنها قد تعلــــــــــمنا دروس النصر والقوة

حسينين لم نهـــــــــدأ لـــنا روح إلى النخوة

رفعنا منك تـــــذكارا يعب الفكر والصحوة



انت الفجر صحوة الدين والفكرة أنت النور في الشرايين والقدرة

يا مولاتي أنت تحييني بالثورة انت الدين في المياديين والعبرة



ما ذا تعني صرخة الزهراء أن لا نحيا مثلما الأشلاء



ربيت فينا حرة مثل زيــــــنب طــــودا رساليا به الظلم يذهب

والكل من إصرارها قد تعجب لا تعجبوا فلتنظروا الأم والأب


للاستماع

من هنا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #7

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

اللطمية المكتوبة: السلام عليك عفير الجبين

الرادود الحسيني: الشيخ/ حسين الأكرف
المناسبة: استشهاد الإمام الحسين ع 1423 هـ





حسين يا حسين يا حسين ........ حسين يا حسين يا حسين


بأبـي المذبـوح ظلـمـاً ليتـنـي كـنـتُ فــداهُ
بـأبـي العـافـرُ خــدّاً يُخجـلُ الشمـسَ سـنـاه
حافظـاً فيـنـا دمـانـا عندمـا أجــرى دمــاه
صائنـاً سـتـرَ نسـانـا بعدمـا قـيـدت نـسـاه
كلما نظمـأ روّانـا ظمـاهُ و هو من غارت منه عيناه
بأبي من ذبلت منه الشفـاه جلّ من للإحسـان سـوّاه
و لكـي نحـيـا الإبــا قــــدّم أبــنـــاهُ
و ليَـرضـى اللهُ قـــد طـاحــت ثـنـايــاه
بـأبـي مــن تصـنـعُ الأحـــرارَ ذكـــراه
بنتُ مَن في الأسر تُسبـى تُلهـمُ الصـونَ نسـانـا
أيُّ أوداجٍ تــفـــرّت همُّـهـا حـقـنُ دمـانـا
أيُّ رأسٍ قــد تـعـلّـى رافعـاً للـديـن شـانـا
طَـرحَ الجسـمَ عفـيـراً كـي مــع الله يـرانـا
بأبي من سلبوا عنـه رداهُ و هو ظِلٌ قد ظلـل الدينـا
بأبي مـن رفعـوه بقنـاةٍ يُرخصُ الغالي كي يُوعّينا
دَهَــمَ الــروعَ لـكـي يعـطـي لـنـا الأمـنـا
ذاكــراً مــات لـكـي نـنـطُـقَ بالحـسـنـى
كـيـف ربّـانـا لـيـر ضــى ربُّـنـا عـنّـا


****************

السّهـمُ الـذي يـجـري نحـو القـلـب بالـنـار
هــلاّ عـاقـهُ عـنــهُ مـن صـدره الإكـبـار
و تلك الصـخرةُ الصّمـا أمـا قـد عاقهـا الحُسـنُ
و ذاك الـرمحُ بالأعضـا أمــا آلـمـهُ الطـعـنُ

هــــذا الــنـــور هــــذا الــســور
هـذا مـهجـةُ الزهـرا هــذا وا رثُ العـلـيـا

الخيـلُ الـتـي تـعـدوا فــوق الـذِكْــرِ و الآلْ
هــل أوقَفَـهَـا عـنـه تِـحـنـانٌ و إجـــلالْ
و هـلاّ مـاجَ بالنـهـر إلـى أحشائـه الـشـوقُ
و هلاّ عـادت السُّحْـبُ و جَيْبُ الغيـث مشقـوقُ


و الـــنـــيـــران بــالــصَّــيْـــوان
هـلاّ انـطفـأتْ حُزنـا أوْ كانـتْ لـهـم أمـنـا

****************

و ذاك التّربُ هل يـدري بمن فوقـه ظـلّ عُريانـا
و تلك الريحُ هل خاطت لـه بالحبيبـات أكفـانـا
و ذاك اللي لُ هل أرخـى عليه من الستـر سُلوانـا
و ذاك البـد رُ مُحـمـرّاً أهل غضَّ بالطفّ أجفانـا

هل انكسرَ النهـرُ حزنـا

أم انهـدمَ البيـتُ ركـنـا

و أدمعـتِ السبـعُ مُزنـا

و زمـــزمُ دمـعــاً أشقّتْ على السبـط جيبـا
و قـطـبُ المـعـالـي أنـاحَ لـه وا غريـبـاه
ألا تبكـي أيــا عيـنـي على السبط ما كان أقساكِ
أمـا هـذا الذي حبّـا بنـزف الشراييـنِ فـدَّاك
أمـا مـاتـت حـواريـهِ لكي تأمنـي شـرَّ أعـداك
أمـا أجـرى دمَ النـحـرِ لكَي ما تُصانـي بدنيـاك


بنفسي الذي ظـلّ ظامـي

و أعيـاهُ رشـقُ السهـام

خضيبٌ من النحر دامـي

أبــدرُ الخـســوفِ نعـى شيبـه وا خضيبـاهْ

و شـمـسُ الكـسـوف أمالـت عليـه غـروبـا

****************

فكـمْ مـن دمٍّ لـه جـرى

و كم من نحرٍ لـه انفـرى

يـنــادي بـنـحــره إنّ نـحــري فـــداكَ
أسـلـتُ الـدمــاء رب ي و قصـدي رضــاك

فـخـذ مــن دمـائـي لـتــروي الشـريـعـه
و نبنـي إلــى الـديـن ســـوراً رفـيـعــه
إذا كــان يـرضـيـك دمــــي فــخـــذه
و روحـــي تـلـبـي إلــيــك سـريـعــه

ألا يـا غــايـــةَ منيـتــــي

ألا يـا قــصـــدي و بغيتـــي

إذا كـان ديــن جــدّي بــدمّــي يــقـــامُ
فحـيَّ عـلـى الــردى ولْيَـعـيـش الـحُـسـامُ

بــدمــي سـتـغــر ق كـــلُّ الـمـجــره
و روحـــي تُـحــلّ ق للـسـبـع حــــره
فــدمــي جــهــادٌ و وعـــيٌ و فـكــره
و دمـي علـى الجـهـل و الـظـلـم ثــــوره


سلام عليك عفير الجبين .... سلام عليك قطيع الوتين

حسين يا حسين يا حسين ........ حسين يا حسين يا حسين


وداعــةَ الله يـبــن لـطـيـاب يبـن حـيـدر داحــي الـبـاب
يبـن أمــي الـزهـرا يحسـيـن تـرحـل وتـتـرك هلـطـنـاب
لظـل بـعـدك ذاهـلـه الــراي او دمعـي فـوق الوجـنـه سچاب
خلـني أعـتـب قـبـل تـرحـل تالـي مـاظـن ينـفـع اعـتـاب
صدق باچر زينب اعلى الوالي اتهون وابقـى يالغالـي مـا إلـي والـي
صِدِق عن زينب يأهل الفخر تمشون وانتخـي ومالـي أحـد يبـرا لـي
صِــدِق بــاچر تنفـنـي كــل عــزوتـــي ونـــاســـي
ولا تــظـــل لــيّـــه ولا يـبـقـى لــــي عـبّـاســي
وابـقـى وحـــدي مـحـيّـره فـــي دهـــري الـقـاســي
يـــا عـزيــزي رد عـلـيّـه صِـدِق بـاچر تهـجـم الخـيـل
صِـــدِق تـبـقـى بالـوطـيّـه وهالأعـادي اعلـى الخبـا اتميـل
صِـــدِق تتـفـانـى الأحـبّــه وعنكـم اعلـى امهـزّلـه نشـيـل
لــو صِــدَق ظـنّـي يخـويـه مــا أريــد ايـفـارق اللـيـل
ما أريـده ينطـوي عنّـه بظلامـه ونبقى بالصحرا والشمـس والحـر
قَلـهـا الله الله بـعـدي باليتـامـى صُبـري يـا زينـب هـذا لمقـدّر
يـخـتـي هـــذي كـربـلــه وبـــاچر تـــرى الـعـاشـر
وآنـــه مـوعــود انــفــرد وابـقــى بـــلا نــاصــر
ومـقــدر انـظــر لچ أبـــد مـكــســورة الـخــاطــر

**************

لــو أقـبـل عَـلَــي لـيـلـي وآنــي مــا عـنـدي رجــال
ومـا عـنـدي ولــي وحـامـي بــس هالـنـسـوه واطـفــال
بـعـد عيـنـك يـنـور العـيـن شيـسـلّـي يـالأخــو هـمّــي
مـظـن تـرضــى يسلـبـونـي واروح الكـوفـه يـبـن أمّـــي

أبـــقـــى امــنــيـــن بـــعـــد حــســيـــن
بـعــدك مـــن يـبـاريـنـي والـعــبّــاس يـخـلّـيـنــي

لـــو دنّـــوا هـوازلـهــم شـلــون نـسـافـر بـقـيـود
او لـو بــاچر لــرض طيـبـه عـزّمـنـا اشـلــون انـعــود
عـلـى فـراقـك لـفـتّ قلـبـي او لصـيـح ابليـلـي وانـهـاري
لشيـلـنّـك وســـط عـيـنـي اويغسـلـك مدمـعـي الـجـاري

ويــــــن انـــســــاك روحــــــي افــــــداك
والله يـعـزّ عَـلَــي فـرقــاك خذنـي يــا عـزيـزي ويــاك

****************

مترضـاهـا إلـــى زيـنــب تظـل بيـت اعاديـهـا محـتـاره
إذا تــذكـــر مـعـزّتـهــا دمـوع الشجـى ابخدهـا تتجـارى
او مــن قلـبـي نـهـر خــدّي يسـيـل ابشراييـنـي اعـصـاره
او فـي روحـي يـبـو اسكيـنـه تـزيـد اللّـظـى دنـيــا دوّاره

تظـل حايـره ومـا حــد الـهـا

او حـسـره المـدامـع تهـلـهـا

بطـل مـا يظـل مــن أهلـهـا

يــســـوري يـــنـــوري يعـزنـا وذخـرنـا والآمـــال
تــرى بـــا قـــي لـيـلـه ونقـول العـلـم بالـتـرب مــال
يـريـحـانــه يـهـتـكـوهـا يَبنت الوصـي يـا اصبـر انسانـه
يَـبــت طـــه رســـول الله تـرى دوحـة العـزّة عطشـانـه
او صبـرچ مـن فـتـح عيـنـه تمنّـى لـه افضـل حشـا وزانـه
او قلـبچ مــن عَــزِم حـيـدر رجى ايكون امـل صافـي وكانـه

عرفـنـا العقيـلـه ابصـبـرهـا

ابعلمـهـا وفهمـهـا وسـتـرهـا

تـحـار اللـيـالـي ابـأمـرهـا


أبـــيّـــه أريـــــــدچ تفضـحـي فعـايـل هلـرجـاس
واذا رو حــــي راحـــــت إلـي زينـب التـرفـع الــراس

**************

عجـل هاليـوم يــوم الزلـزلـه

تـروح وايـمـوج وادي كربـلـه

عــجـل بــاچـــر العــدى يـهـجـمـون ابـخـيــمـنـا

ويـسلـبـونــا يــالــولــي ويـهـتـكــون الـسـتـرنــا

أو عــبـــاس اخـــويـــه الــسّــنــا يـفـقــدونــه
بـــــلا راس او چفّــيـــن او مـصـيـوبــه عـيــنــه
يـطــبّ الـنـهــر مــــا يـــبـــرّد حـنــيــنــه
أو ذاك الـعــمــد يـــــن زل اعــلـــى جـبـيــنــه


وتظـل يحسيـن مـا عنـدك أحـد

تصيـح برجـال واحـرار البـلـد


تنخّي ولا أحد يالأخو يـرد جوابـك

أو سبع العليّه تذرف دمعها لمصابك


يـخـسـفــوا جــمــالــك أو عـيــنــي بـصــيــره
أو نـــاري فـــي روحـــي يــخــويــه ســعــيــره
عـــن الـدنـيـا تــرحــل يــشــيــخ الـعـشــيــره
أو كـــلّ اهـلــي حـولــك ذبـــايـــح عــفــيــره


سلام عليك عفير الجبين .... سلام عليك قطيع الوتين

حسين يا حسين يا حسين ........ حسين يا حسين يا حسين

أنــا ابــن الطـهـر حـيـدر وكفـانـي حـيــن أفـخــر
ورســــول الله جـــــدي خـيـر مــن صــام وكـبـر
فـاطـم الـزهــراء أمـــي عـمّـيَ الـطـيـار جـعـفـر
أنـــزل الـقــرآن فـيـنـا وبـــه نـخـفـي ونـجـهـر
سور الوحي بنـا بالخيـر تذكـر وعلـى الدنيـا نورهـا أزهــر
وولاة الحوض في المحشر نسقـي مـن يوالينـا شـربـة الكـوثـر
انـنـا فــي هــل أتــى المــوفـــون بــالــنــذر
نـحـن أهــل البـيـت فــي مـعــتــرص الـطــهــر
وعـدانــا مـــن دعـــوا حـــي عـلــى الـكـفــر
لـكــم تــبــاً وتــرحــا حيـنـمـا استصرخـتـمـونـا
أيـنـعـت قـلـتـم ثــمــارٌ فـأتـيـنــا مـوجـفـيـنــا
واقتـدحـنـاهـا سـيــوفــاً فسـلـلـتـوهـا عـلـيـنــا
وبــرزنـــا لــعــدانــا فانـقـلـبـتـم خـاسـئـيـنـا
كيفمـا أصبحتـمُ إلـبـاً إليـهـم دونمـا وجــهٍ وبــلا عــدلِ
وتهافـتُّـم فـراشـاتٍ عليـهـم فلـكـم ويــلٌ أيّـمـا ويـــلِ
يــا بـنـي الآثـــام يـــا نــفــثــة شــيــطــانِ
نـابــذي الـفـرقـان مـــن عــجـــمٍ وعـــربـــانِ
أنــا مـــن أصـطـنـع النــصـــر بـشـريـانــي

*****************

غـــدرٌ ضـــاربٌ فـيـكـم فــي أعـمــاق الأعـمــاق
يـبــدو كـلـمـا ثــــارت لــلأعــراق الأشـــــواق
أبـيـنَ الـمــو تِ والـذلــة حزمـتـم أمـركــم جـــورا
ويـأبـى الــل ه لا تـرضـى حـجـورٌ طـبــنَ تطـهـيـرا


يـــأبـــى الـــديـــن يــــــأبـــــــى الله
لا أســـــــقـــــــى معين فرات لكن أنحني هيهـات

فـوتُ المـوتِ قــد أضـحـى سـهــلاً وهـــو وعــــرُ
أيــن الـمـوتُ فــي عــزٍ لا أيـــــن الــمــفــرُّ
نفـوسٌ عِــن دَهَــا الضـيـمُ أثـــامٌ دونـــه الـكـفــر
ثـيـاب الـمـوت تكـسـوهـا غـداً مــن سـنـدسٍ خـضـر

نــــــــــــــور الله أهــــــــــــــل الله
أهــل الـعــلمِ والـحـلـم عـنـد الـحــربِ والـسـلـمِ

****************

نــذارِ مــن لـظـى نـــارٍ بـحـر المنافـيـخ مسـجـوره
ســراعِ نـــح و جـنّــاتٍ لـمـن نـصـر اللهَ مـذخـوره
وجــوهٌ يـــوم إذ بـيــضٌ بمـا زرعـت فهـي مـسـروره
وأخـرى يــ مـهـا غـبـرٌ لحيـث جنـت فهـي مـزجـوره


بـمـا تستحـلّـون قـتـلـي ؟

نكرتـون فـرعـي وأصـلـي ؟

وبِـرّي عـليكم وفـضـلـي ؟


إذن فـــــان سـبــونــي ألسـتُ ابـن بـنـتِ محـمّـد ؟
تُـــرى هـــل إلـيـكــم كجـدي رسـولِ الهـدى جـدّ ؟
أمـا أوصــى بـنـا الـهـادي فمـن سيّـدا فتـيـة الجـنّـه ؟
سلـوا سـهـلاً سـلـوا سـعـداً سلـوا جابـراً عـن بنـي المنّـه
سلـوا زيـداً تُـرى مـن هــم خـلاص البرايـا مـن الفتـنـه
سـلــوا كـــلّ صـحـابـيٍ فأفضالـنـا شُـنّـفـت أُذنـــه


دعـاكـم إلــى الله داعـــي

ألا لـلـســراط سََــرَاعــي

عـن الـحـيـرةِ والـضـيـاعِ


سـنـفـنــى جـمـيــعــاً ويلقـى الـعـدى مــا لقيـنـا
ولـــو كـــان يـبـقــى كـــرامُ الأنـــامِ بـقـيـنـا

***************

أنـا إبــن الشـمـسِ والقـمـر

أنـا إبـن البـيـت والحـجـر

أنــا ابــن الحـطـيـمِ و ابنُ الـمــقــامِ وزمـــــزم
ومــوتـــي بـــعـــزّةٍ مَـيــتــةٍ لا تُـــذمّـــم

أبيـتُ بـأن أنـزوي للخـنـوعِ

عروسي العُلى والخضابُ نجيعـي

ولسنـا بأهـلِ المقـامِ الرفـيـعِ

إذا مـا ركنّـا لصـوبِ الهجـوعِ

فــتــحنــــا الـدنـيــا بكربلا

مـتـى نــال الخــانــعُ الـعُـلـى


أتى العشرُ ثائراً واستفاق المحـرّم

أُ نوف الضّلال والكفرِ والظلمِ ترغم


شراييننـا انضـخّ فيهـا الوقـودُ

فأوداجنـا فـي الشـداد رعــودُ

علـى المعتـدي والقلـوبُ حديـدُ

حِمانـا عريـنٌ حمتـهُ الأُســودُ


سلام عليك عفير الجبين .... سلام عليك قطيع الوتين

حسين يا حسين يا حسين ........ حسين يا حسين يا حسين


چم ســهــم بــالغــاضريــه فــطّـر الـزهـرا الـزچيـــه
شـحـسـب ابــدمـعـي شعــدد لاهي عــشـره او لاهـي مـيـه
لـو حسبت الـلـي عـلـى حسـيـن مـا تـوفّـي ادمـوعـي لــيّــه
لـو عــلـى الأكــبــر او جاسم لـو بـو فــاضل هـالـشـفـيـه
يالسهـم يالـلي في جوّك سـابح إلوين قـاصد القربـه لو تريـد الـعـيـن
لـو إلـى نحر الطـفل عبدالله مرسول لـو إلى الخيـمـه لو لقلـب حسين

أنـشـدك يــا هالسـهـم يــا صــوب راميـنـك

او شلّـي بيـن الطفـل ياسـهـم الــردى او بيـنـك

حـاسـب القـربـه تــرى الأطـفـال راجـيـنـك

بـسـألك عن لـبّـة حسيــن يـومٍ الصوّبه سِنّـك
او خـرق دلاله او فـتّـه هذا قـوسـك لو هو مـنّـك
أسـألــك عـنـه يـقـاسـي لو أسـايل قـلبه عنـك

و اسمع أونـينه او نـبضه لو صدى اضلوعه او رنّـك

چنّـه حال السهم بلـسانـه تـفطّـر يلـتـسايـلني و الله وش بـيــدي
و الله لو بـيدي من اغوني مطـلّيت أولا نـما فـرعي أولا كـبرعودي

لـو تشـوف اسنانـي فـي قلـب الـولـي اشحـالـه

و الله لــو بـيـدي مـصـرت إلهالبـشـر آلـــه

أو لا حـديـدي ليـهـا يتـخـرّج مــن اجـبـالـه

****************

لـو أهــدافــي بـيـديـنـــي چـان ارجــع لــلــرمّـــاي
و ارمي نـفـسـي فـي عـيـنــه و آروّي مـنــه احــشــــاي
مـعـذرك يــا سـهـم تـــدري ابـسِـنـانـك شـالّـذي سـويـت
أو يـا مـهـجــه مـشيـت الـهـا أو شــلّـي يـا سـهـم فـتـيـت


چــــــــم افّـــــــــاد أو چـــــــم مـن عــيــن
مـا عـذرك يـا سـهـم الـبـيـــن خـلـيـت القــلب شـطـريــن


تــخــرق دلال الـــزهــــرا مـا بـك يــا سـهم احــســاس
مــا جـــيــت إلا لــلــوالـي يـمـخــلّــي كــل هـالـنـاس
يـريــتــك مـن قــبـل قـلـبـه يـسـهـم امــصـوب أسـمـاعـي
و لا أسـمـع لـبـو سـكــيــنــه يــسـهــم إلـذابـحـه نـاعــي


لــــو ريــــتــــــــك صــبـــت الــعــيـــــن
او مــا انــظــر و لا عــبـره تــبچي الـمـه جـة الـزهـــرا

****************

أو سـهـم الـلـي لـبـو فـاضــل خَـرَق للبـطـل عـيـنـه او جـوده
أو بلخـيـمه نـســا وطــفــال تـنـادي يـربـي لـنـا اتـعــوده
صـغـار امـن العـطش مـاتـت او ظـمـاه انتـه ما تعـرف احـدوده
اجـا الــشـاطـي و لا اتـــروّى أو روحـه ابـعطش چبـده ممـروده


يــرايــق مــــن الـقــربــه مــاهـــا

الـيـتــامــا مـــتـــدري اشـظـمــاهــا

يــعــل يـنـشــل الــلـــي رمــاهـــا


أو عــيــنــه يـعــيــنــي عـفـيفـه او حـفـيظـه الأمـانــه
بــصــيـره ابـــدربــهـــا طـهوره او عــدوّه الـخـيــانــه
أو ســهــم الـلــي لـعـبــد الله إجا ابـنـاره او صـوبـه ابـنـحـره
وهـــو ورده بــلا اجــنــايــه أو حـتى سَـنَـه ما وصـل عـمــره
فـــؤاد امــه إذا شـــافــــت ولـدهـا في هالـحـالـه شيـصـبـره
أو سـكـنــه لـو إلــه صـــدّت شيـنـسّـي قلب سكنـه هـالـنـظـره

فـــي حـجــر الـطـهـر نـامــي بــــذره

أو فــايــح مــــن الــهــادي عــطــره

أو مــاخــذ مــــن الـجـنــه ســحـــره


طــفـــل مــا لـه جُـــرمــه و لا لــه يـا رامــي درايـــه
يـــربــي يـا حــســبـــي يـا ديـان إلـيـك الـشـكـايــه

****************

او سَـهَم بـالـنـار رايح للخـيم

شـعل لخيـام أطـفـال أو حـرم


أو شبّت مـخـادع الـنـسـوه الـهـاشـميـه

أو فـرت إلى الـعـرا إمـن اللـظى محتمـيه

تـنــخّـــي الـضـحــايـــا فــي ذيـــچ الــمـعـــاره
يــهــلــنـا خـــبــانـــه ســـرت فــيــنــا نــاره
تـــرى بــســكـــم إمـــن الــتــرايــب دقـــومــوا
لـــنـرحـــل بـــعــدكــم يــهــلــنــا حــيـــارى

أوچم مـن سـهـم فـي لـبّـه وقـع

أوچم زيّــد اجـراحـات او صـدع


متنـعـد فــي كـربـلا چم ضحـيـه او جـراحـه

أو چم مــن قـلـب أبــد مــا يبـطـل منـاحـه


أو غـيــر الـسـهـم چم مـواضــي أثـيـمــه

أو چم مـــن فـجـيـه او چم مـــن جـريـمـه

تـخـلّـي الـمُـهُــر يـنـتـحـب بالظـلـيـمـه

وراهـــا اجــــا چم يـتـيــم او يـتـيـمـه


سلام عليك عفير الجبين .... سلام عليك قطيع الوتين

حسين يا حسين يا حسين ........ حسين يا حسين يا حسين


للاستماع

من هنا



السلام عليك يا أبا عبد الله وعلى الارواح التي حلت بفنائك عليك مني سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار ولا جعله الله آخر العهد مني لزيارتكم السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين.
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #8

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

السلام على صاحب القبة المهدومة والمنارة المجروحة


اللهم صل على محمد وآل محمد

نقدم أليم الحزن وخلاصة العزاء ودمعة الأسى إلى مقام رسول الله الأعظم صل الله عليه وآله

ولآهل بيته الأطهار الأبرار عليهم الصلاة والسلام ولمقام صاحب العصر والزمان

عجل الله فرجه الشريف وحفظ الله مراجعنا الأعلام

وعلمائنا الكرام








" بأي ذنبٍ فجروا المرقدين "
للرادود الحسيني باسم الكربلائي
للشاعر أبو أيمن الإحسائي






بأي ذنبٍ فجروا المرقدين ..
و استكبروا إذ هدموا القبتين ..

يا حجة الباري بقلبٍ جريح .. جئنا و صوت الحزن منا يصيح
تباً لمن فجر ذاك الضريح .. و الويل كل الويل للحاقدين

بأي ذنبٍ فجروا المرقدين ..
و استكبروا إذ هدموا القبتين ..

من هدم القبة طاغٍ جريء .. للحق بالمنكر أضحى يسيء
و الدين من ما قد جناه بريء .. ليس لمن أفسد في الأرض دين
شُلت يد الإرهاب حين اعتدى .. و اغتال بالأحقاد صرح الهدى
لكن جهود البغي ضاعت سُدى .. فالنور يبقى يملأ الخافقين

بأي ذنبٍ فجروا المرقدين ..
و استكبروا إذ هدموا القبتين ..

مولاي ما أقسى الخنا و الجحود .. من زمرةٍ فاقت فعال اليهود
ظنوا بأن الهدم يمحوا الخلود .. لما بسامرا عثوا مفسدين
يا سيدي ما زال نزف الدماء .. يشكو رزايا معشر الأبرياء
إذ جُزِروا ظلماً بجسر الفداء .. دماؤهم قد روَت الرافدين

بأي ذنبٍ فجروا المرقدين ..
و استكبروا إذ هدموا القبتين ..

عادت مآسي كربلاء من جديد .. و عاد بالإرهاب حكم العبيد
في كل عصرٍ سوف يأتي يزيد .. يريد بالطغيان قتل الحسين
مولاي قد عادت ثمودٌ و عاد .. إذا أكثروا بالأرض نشر الفساد
طابت مساعي الجور و الإضطهاد .. و الناس و العزة للمؤمنين

بأي ذنبٍ فجروا المرقدين ..
و استكبروا إذ هدموا القبتين ..


للاستماع

اضغط هنا





السيد صالح النجفي المعروف بالقزويني من قصيدة:

لقد مني الهادي على ظلم جعفر
بمعتمد في ظلمه والجرائم
أتاحت له غدراً يدا متوكل
ومعتمد في الجور غاش وغاشم
وأشخص رغماً عن مدينة جده
الى الرجس اشخاص المعادي المخاصم
ولاقى كما لاقى من القوم اهله
جفاء وغدراً وانتهاك محارم
وعاش بسامراء عشرين حجة
يجرع من اعداه سم الأراقم
بنفسي مسجونا غريباً مشاهداً
ضريحاً له شقته أيدي الغواشم
بنفسي موتوراً عن الوتر مغضيا
يسالم اعداء له لم تسالم
بنفسي مسموماً قضى وهو نازح
عن الأهل الأوطان جم المهاضم
بنفسي من تخفي على القرب والنوى
مواليه من ذكر اسمه في المواسم
فهل علم الهادي الى الدين والهدى
بما لقي الهادي ابنه من مظالم
وهل علم المولى علي قضى ابنه
علي بسم بعد هتك المحارم
وهل علمت بنت النبي محمد
رمتها الأعادي في ابنها بالقواصم
سقى ارض سامراء منهمر الحيا
وحيا مغانيها هبوب النسائم
معالم قد ضمّن اعلام حكمة
بنور هداها يهتدي كل عالم
لئن اظلمت حزناً لكم فلربما
تضيء هنا منكم بأكرم قائم
ومنتدب لله لم يثنه الردى
وفي الله لم تأخذه لومة لائم
ويملأ رحب الأرض بالعدل بعدما
قد امتلأت اقطارها بالظالم
أمام هدى تجلو كواكب عدله
من الجور داجي غيه المتراكم
به تدرك الأوتار من كل واتر
وينتصف المظلوم من كل ظالم



إلسلام عليك يا سيدي ويا مولاي يا ابا الحسن الهادي
السلام عليك يا سيدي ويا مولاي يا ابا محمد الحسن العسكري
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #9

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف



الشيخ يوسف بن محمد بن أبي ذيب البحراني

الشيخ يوسف بن محمد بن أبي ذيب البحراني قال عنه صاحب " الطليعة من شعراء الشيعة " : كان فاضلا مشاركا تقيا ناسكا أديبا شاعرا جيد الشعر ذا عارضة مفوها حسن الخط وكان قد ورد العراق وأقام بها طالبا للعلم مع جماعة من آل ابى ذيب ثم عاد . وجاء فى كلمة للسيد جعفر محبوبة فى مجلة الهاتف قوله عن الشيخ يوسف : " هو من شعراء أهل البيت المجيدين والسابقين فى حلبات الرثاء ، وربما امتاز شعره عن شعر البحارنة بسبك اللفظ ورصانة التركيب وهو من أسرة تعرف بآل أبى ذيب من عهد قديم وللآن توجد لهم باقية " ، توفى بحدود سنة 1155 هـ بالبحرين . ومن قصيدة ارتجلها فى رثاء الحسين ع لدى زيارة قبر الشريف :

قف بالطفوف وقوف حائر * وابك الحسين بدمع حائر

قف نبكه بمدامع * مثل الخناجر فى الحناجر

ضاق الفضاء به فلم * ير ملجأ يأويه ساتر

وتقاسمته يد السفار * سفار انضاء المقادر

يزجى القلائص سائرا * وله القضا أبدا يساير

يحدو به حادي الردى * واليه أنى صار صائر

حتى دنا من كربلا * بموارد ليست تصادر

ابنى الفرائض والنوافل * والمنازل والمشاعر

وبنى الترائك والأرائك * والعواتك والحرائر





الشيخ احمد ابن الشيخ حسن الحلى النجفي

الشيخ احمد ابن الشيخ حسن الحلى النجفي المعروف بالنحوي توفي سنة 1183 هـ بالحلة ونقل الى النجف فدفن بها . وآل النحوي بيت من بيوت العلم والأدب نبغ منهم في أوائل القرن الثالث عشر في النجف غير واحد من الأعلام ويعرف أحفادهم الى اليوم في النجف ببيت الشاعر وكانوا يترددون بين النجف والحلة . كان هو من كبار العلماء وائمة الأدب في عصر الشهيد نصر الله الحائري معروفا عند العامة والخاصة بالفضل والتوغل في العلوم العربية وآدابها ، ويظهر من بعض أشعاره أنه كان من ندماء السيد مهدى بحر العلوم الطباطبائى ومن جملة الشعراء المعجبين به والملازمين لمعهده . وقال عنه الشيخ محمد السماوى في كتابه " الطليعة " : " كان أحد الفضلاء في الحلة وأول الأدباء بها ، هاجر الى كربلاء لطلب العلم فتلمذ على السيد نصر الله الحائرى وبعد وفاته رحل الى النجف فبقى مدة فيها ، ثم رجع الى الحلة وبقى بها حتى توفي له غزل ومديح ورثاء كثير في سيد الشهداء الحسين ع وفي غيره من الائمة عليهم السلام . ومن قصيدة طويلة له في رثاء شهيد الطف نقتطف الأبيات التالية:

لهفي لرأسك وهو يرفع مشرقا * كالبدر فوق الذابل المياد

يتلو الكتاب وما سمعت بواعظ * إتخذ القنا بدلا عن الأعواد

لهفي على الصدر المعظم يشتكى * من بعد رش النبل رض جياد

يا ضيف بيت الجود أقفر ربعه * فاشدد رحالك والحتفظ بالزاد

وا لهفتاه على خزانة علمك الس * جاد وهو يقاد في الأصفاد





الحاج هاشم ابن الحاج حردان الكعبي


الحاج هاشم ابن الحاج حردان الكعبي الدورقي ذكره الشيخ محمد السماوي في كتابه " الطليعة من شعراء الشيعة " فقال : " كان أديباً شاعراً بارعاً شديد العارضة جزل اللفظ والمعنى منسجم التركيب سهله مقتدرا في فنون الأغراض متصرفا في المطالب مشبع الشعر من الحكم والأمثال مقربا عند حكام البصرة محترم الجانب له ديوان أكثره في الائمة عليهم السلام " . وقال عنه صاحب " اعيان الشيعة " : " توفي سنة 1221 هـ ... ، " الكعبى " نسبة الى قبيلة كعب العربية التى تسكن الاهواز ونواحيها ، وكتب الينا بعض أدباء القطيف أن كعبا التى ينسب اليها الحاج هاشم هى بلدة من بلاد القطيف يقال لها الآن كعيب بضم الكاف وتشديد الياء وتنطق الكاف شينا فارسية وتكتب بصورة الجيم تحتها ثلاث نقط ... ، شاعر مفلق متفنن حسن الأسلوب طويل النفس يعد في طليعة الشعراء ، نظم في مدح أهل البيت عليهم السلام ورثائهم فاكثر وأطال وأبدع وأجاد واحتج وبرهن وأحسن وأتقن وجميع شعره من الطبقة العالية ، اشتهر شعره في أهل البيت ع في عصره وبعده الى اليوم في العراق وجبل عامل والبحرين وغيرها وحفظته الناس وتلى في مجالس العزاء ولابد أن يكون له شعر في فنون أخرى لكن لم يتصل الينا شىء منه " . له جملة من القصائد الطويلة في رثاء الحسين الشهيد نقتطف منها الابيات التالية :

ما انتظار الدمع أن لا يستهلا * او ما تنظر عاشوراء هلا

كيف ما تلبس ثوب الحزن في * مأتم أحزن أملاكا ورسلا

كيف ما تحزن في شهر به * أصبحت فاطمة الزهراء ثكلى

كيف ما تحزن في شهر به * أصبحت آل رسول الله قتلى

كيف ما تحزن في شهر به * ألبس الاسلام ذلا لايبلى

يوم لا سؤدد الا وانقضى * وحسام للعلى الا وفلا

يا قتيلا أصبحت دار العلى * بعده قفرا وربع الجود محلا

لا خطت بعدك فرسان ولا * جرد الشجعان يوم الروع نصلا

الشيخ هادي ابن الشيخ احمد النحوي

الشيخ هادي ابن الشيخ احمد النحوي الحلى النجفي كان والده الشيخ احمد واخوه الشيخ محمد رضا من مشاهير الشعراء والأدباء ، توفي هو في سنة 1235 هـ . من شعره في رثاء شهيد كربلاء قوله :

هذي الطفوف فسلها عن أهاليها * وسح دمعك في أعلى روابيها

ومدها بدم الأجفان ان نفدت * دموع عينك او جفت مآقيها

وقف على جدث السبط الشهيد وقل * سقاك رائحها من بعد غاديها

فديت بالروح منى أعظما سكنت * ذيالك الرمس في نائى مواميها

لهفي لناء عن الأوطان منتزح * عليه سدت من الدنيا نواحيها

لهفي لثاو رمت أيدي الخطوب به * بارض كرب البلا أقصى مراميها

ثوى قتيلا بشط الغاضرية ظم * ـآن الفؤآد فلا ساغت مجاريها

طوبى لها بذلت للقتل أنفسها * وعندها ان ذاك القتل يحييها

تسابقت للفنا في ذات سيدها * واستبدلت بقصور عند باريها
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #10

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف


محمد بن ادريس بن مطر الحلى

محمد بن ادريس بن مطر الحلى الشهير بابن مطر توفى سنة 1247 هـ بالطاعون الكبير الذي انتشر فى كثير من المدن العراقية . وجاء فى كتاب " الطليعة من شعراء الشيعة " للشيخ محمد السماوى : " انه كان أديبا شاعرا مكثر النظم فى الوقائع فى الحلة وما جاورها ، واكثر شعره فى الحسين ع فمنه قوله :

هى كريلا لا تنقضى حسراتها * حتى تبين من النفوس حياتها

يا كربلا ما انت الا كربة * عظمت على أهل الهدى كرباتها

أضرمت نار مصائب فى مهجتى * لم تطفها من مقلتى عبراتها

شمل النبوة كان جامع أهله * فجمعت جمعا كان فيه شتاتها

ملأ البسيطة كل جيش ضلالة * فيه تضيق من الفضا فلواتها

يوم به للكفر أعظم صولة * وقواعد الاسلام عز حماتها

قل النصير به لآل محمد * فكان أبناء الزمان عداتها

غدرت به من بايعت وتتابعت * منها رسائلها وجد سعاتها

فحمى حمى الاسلام لما أن رآى * عصب الضلال تظاهرت شبهاتها




السيد سليمان بن داود بن سليمان الحلي

السيد سليمان بن داود بن سليمان الحلي هو والد السيد حيدر الحلى الشاعر المشهور ، كان أديبا شاعرا شريف النفس عالى الهمة وقورا له المام ببعض العلوم وله أرجوزة في النحو وشعر كثير في رثاء الحسين ع ، توفي في سنة 1247 هـ ودفن بالنجف الاشرف . ومن شعره في الحسين ع قوله :

أرى العمر في صرف الزمان يبيد * ويذهب لكن ما نراه يعود

فكن رجلا ان ينض أثوب عيشه * رثاثا فثوب الفجر منه جديد

واياك أن تشري الحياة بذلة * هى الموت والموت المريح وجود

وغير فقيد من يموت بعزة * وكل فتى بالذل عاش فقيد

لذاك نضا ثوب الحياة ابن فاطم * وخاض عباب الموت وهو فريد

ولاقى خميسا يملأ الارض زحفه * بعزم له السبع الطباق تميد

وليس له من ناصر غير نيف * وسبعين ليثا ما هناك مزيد

سطت وانابيب الرماح كأنها * اجام وهم تحت الرماح أسود

ترى لهم عند القراع تباشرا * كأن لهم يوم الكريهة عيد






الشيخ صالح بن درويش النجفى

الشيخ صالح بن درويش النجفى الحلى المعروف بالشيخ صالح التميمى كان شاعرا مشهورا ومن بيت أدب وكمال ، ولد فى الكاظمية سنة 1218 هـ وربى فى حجر جده الشيخ على الذي اشتهر بمطارحاته مع السيد مهدى بحر العلوم وغيره من أساطين العلم فى النجف الاشرف ، انتقل مع جده من الكاظمية الى النجف فأقام بها برهة ، ثم سكن الحلة وبقى بها مدة من الزمن حتى استقدمه الوالى العثمانى داود باشا الى بغداد بسبب ثورة أهالى الحلة على الحكم التركى ، ثم سكن الكاظمية الى أن توفى فى سنة 1261 هـ ، وله ديوان شعر كبير وقصائد كثيرة فى مديح النبى ص والائمة الأطهار ومراثى السبط الشهيد .

وله يرثى الحسين عليه السلام من قصيدة طويلة :

وجشمها نجد العراق تحفه * مصاليت حرب من ذؤابة هاشم

قساورة يوم القراع رماحهم * تكفلن أرزاق النسور القشاعم

مقلدة من عزمها بصوارم * لدى الروع أمضى من حدود الصوارم

أشد نزالا من ليوث ضراغم * وأجرى نوالا من بحور خضارم

يلبون من للحرب غير محارب * كما أنه للسلم غير مسالم







القاآنى الشيرازي

الحاج الميرزا حبيب الله ابن الميرزا ابى الحسن المتخلص ب " كلشن " ، وهو عم العالم والزعيم المجاهد الكبير الشيخ الميرزا محمد تقى الحائرى الشيرازى ، كان شاعرا مجيدا مسترسلا صاحب قريحة وقادة ، أحرز قصب السبق من الشعراء المتقدمين والمتأخرين فى ايران خصوصا فى نظم القصائد وأشعار الغزل حتى أن الملك الايرانى فتح على شاه القاجاري لقبه ب " مجتهد الشعراء " ولقبه حفيده الملك محمد شاه بـ " حسان العجم " . ولد فى مدينة شيراز مهبط الشعراء والأدباء الايرانيين وفقد أباه وهو فى السابعة من العمر ورحل الى خراسان وتلقى فى مدينة مشهد العلوم العربية والمنطق والحكمة والعرفان والفقه والأصول ، وبدأ يقرض الشعر من النمط الجيد والراقى حتى ذاع صيته واشتهر اسمه فاصبح جديرا بلقاء الملك الايرانى فى عصره الذى كثيرا ما شجعه وقدر شعره ومنحه لقبا شرفيا ساميا . وافته المنية فى عام 1270 ه ودفن فى مقبرة أبى الفتوح الرازي صاحب تفسير " روح الجنان " الى جوار مرقد السيد عبد العظيم الحسنى بمدينة رى . له ديوان شعر كبير مطبوع يحتوى على قصائد فى مديح أهل البيت الطاهر ورثاء شهيد كربلاء .

وفى قصيدة له فى مقتل الحسين يقول ما ترجمته بالعربية : ـ

لم تسيل الدموع كالدم من العيون ليل نهار ؟

من الحزن ، حزن من ؟ حزن سلطان كربلاء ...

ما اسمه ؟ الحسين ، سليل من ؟ سليل على ...

ما إسم أمه ؟ فاطمه ، من كان جده ؟ محمد المصطفى ...

اين إستشهد هذا الامام ؟ فى صحراء " ماريه " ـ أحد أسماء أرض كربلاء ـ ...

متى ؟ فى العاشر من المحرم ، فى الخفا ؟ كلا فى العلن ...

قتل ليلا ؟ كلا فى وضح النهار ...

قتلوه وقت الظهيرة من القفا من الوريد حتى الوريد ...

إستشهد مظلوما ؟ نعم ، وهل كان له من جريمة ؟ كلا ...

وما كان فعله ؟ الهداية والرشاد ، ولمن كان يدعو ؟ للرب العلى ...







الشيخ قاسم بن محمد على بن احمد الهر الحائري

كان شاعرا لبيبا حسن البديهة وأديبا فاضلا ، وكان قادرا على الارتجال ، وقد اشترك فى معظم الحفلات والندوات الادبية التى كانت تعقد فى بغداد ، له مجموعة قصائد قالها فى أغراض شتى بضمنها مراثى فى الحسين الشهيد ، أصيب بالعمى فى السنوات الاخيرة من عمره ، توفى فى كربلاء سنة 1276 ه عن عمر يناهز الستين ودفن فى صحن الحسين ع قريبا من باب السدرة . ومن شعره قوله راثيا الحسين ع :

لما دعاهم للقتال فداؤه * روحى وقل له عظيم فداء

بالطف نجل محمد ووصيه * وابن البتول ووالد النجباء

لم أنسه لما رأى أصحابه * صرعى بلا غسل على الرمضاء

وبقى فريد العصر فردا بينهم * اذ لا نصير له على الاعداء

فغدى نحو الخيام مودعا * حرم النبى وجملة الأبناء

أسفى له نادى لزينب أخته * يا أخت قومى قبل وشك فناء

قومى الى التوديع يا أبنة حيدر * لا تجزعى من موضع الارزاء





الحاج جواد بن محمد حسين الاسدي


الحاج جواد بن محمد حسين الاسدي الحائرى الشهير ببذقت

ولد فى كربلاء سنة 1210 ه وتوفى سنة 1281 ه ، وكانت وفاته فى كربلاء ودفن بها . و" بذقت " هو لقب جده الأكبر الحاج مهدى الذى أراد أن يقول : عن الشمس بزغت فقال لتمتمة فيه بذقت . ذكره الشيخ محمد السماوى فى الطليعة بقوله : " كان فاضلا أديبا شاعرا محاضرا مشهور المحبة لأهل البيت عليهم السلام " ، وجاء فى مجلة الغري : أنه من مشاهير شعراء كربلاء المجيدين فى القرن الثالث عشر وديوانه لا يزال مخطوطا ويوجد فى كربلاء ، وقال المؤرخ والأديب الكربلائى السيد سلمان هادى الطعمة فى مقال له : عاش بين أترابه فطاحل شعراء كربلاء أمثال : الشيخ قاسم الهر والشيخ محسن ابو الحب والحاج محمد على كمونة والسيد احمد الرشتى والشيخ موسى الأصفر والحاج محسن الحميرى وغيرهم . له قصائد فى رثاء الحسين ع منها قوله : ـ

شجتك الظغائن لا الأربع * وسال فؤادك لا الأدمع

ولو لم يذب قلبك الاشتياق * فمن اين يسترسل المدمع

توسمتها دمنة بلقعا * فما انت والدمنة البلقع

تخاطبها وهى لا ترعوي * وتسألها وهى لا تسمع

فعدت تروم سبيل السلو * علام قد انضمت الأضلع

هل ارتعدت من وقفة الأجرعين * فأمسيت من صابها تجرع

فأينك من موقف بالطفوف * يحط له الفلك الأرفع





عقبة بن عمرو السهمي

عقبة بن عمرو السهمي هو من بني سهم بن عوف بن غالب المعروف بعقبة بن عميق السهمى ، وكان أول شاعر عربي ينظم الشعر في رثاء الحسين الشهيد ، فقد قصد كربلاء في أواخر المائة الهجرية الأولى ووقف أمام القبر الشريف وعيناه تفيضان بالدموع وقد ملكته الآهات والحسرات ، ثم أنشد هذه الابيات :

إذا العين قرت في الحياة وانتم * تخافون في الدنيا فأظلم نورها

مررت على قبر الحسين بكربلا * فقاض عليه من دموعى غزيرها

فما زلت أبكيه وأرثى لشجوه * ويسعد عيني دمعها وزفيرها

وبكيت من بعد الحسين عصائباً * اطافت به من جانبيه قبورها

سلام على أهل القبور بكربلا * وقل لها مني سلام يزورها

سلام بآصال العشى وبالضحى * تؤديه نكباء الرياح ومورها

ولا برح الوفاد زوار قبره * يفوح عليهم مسكها وعبيرها

وحكى سبط ابن الجوزي أن أول من رثى الحسين ع هو عقبة بن عمرو السهمى .





الحاج محمد على كمونة

الحاج محمد على كمونة بن محمد بن عيسى الحائرى الشهير بابن كمونة

آل كمونة أسرة معروفة وعريقة فى كربلاء انحدرت من الشيخ عيسى كمونة الذى هاجر من الكوفة واستوطن الحائر الحسينى فى أوائل القرن الثانى عشر الهجرى ، برز فيها الشيخ مهدي بن محمد بن عيسى الذى تولى سدانة الروضة الحسينية فى الفترة 1258 هــ 1272 هـ والشيخ الميرزا حسن بن محمد الذي تولى سدانة الروضة الحسينية بعد أخيه فى الفترة 1272 هـ ـ 1292 هـ اما هو فقد ذكره صاحب " اعيان الشيعة " بقوله : " توفى فى كربلاء سنة 1282 هـ ودفن داخل المشهد الحائرى خلف رأس الحسين (ع) مع أخويه الحاج مهدى والميرزا حسن ، كان شاعرا أديبا ، ومن أروع ما قاله فى رثاء الامام الحسين (ع) هذه الابيات :

عرا فاستمر الخطب واستوعب الدهرا * مصاب أهاج الكرب واستأصل الصبرا

وطبق أرجاء البسيطة حزنه * وأحدث روعا هوله هون الحشرا

وجاس خلال الارض حتى أثارها * الى الجو نقعا حجب الشمس والبدرا

ومارت له حتى السماء وزلزلت * له الارض وانهدت أخاشبها طرا

وغير عجيب أن تمور له السماء * ومن أوجه تهوى السماء على الغبرا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #11

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




(( ملحمة كربلاء ))


هذه اللوحة الفنية الرائعة من شاعرنا الفذ
شاعر آل البيت غازي الحداد




الغبار انجلا عن سماء كربلاء
إذا الحسين واقف وللدموع ذارف
مناديا ً وا وحدتاه
منادياً وا غربتاه

***

نصرة آل المصطفى مبادئ القرآن
حقٌ وعدلٌ مطلِقٌ حريةَ الإنسان
قد زينت سيوفَهم مفارقُ الفرسان
فصيرتَها شفقاً مختلِط الألوان
ثم ارتدت رماحُهم من حِليةِ الرهبان
من أسودٍ ومفصلٍ من أكبد الشجعان
ومن نحور خصمِهم تدفقت غُدران
بأسيفٍ في حدها عزائمُ الإيمان
قد أرسلت لحومَهم لخافقِ الغربان
فنالها من قبل أن يحِل بالتربان
لكنما نُذرتُها وكثرة الذئبان
قد أتعبتها والظمأ جيشٌ من الخذلان
فصٌرحت وخلّفَت بسط الهدى حيران
ظمآن يُبصِرُ المدى من الظما دخان
وهو سلطان الورى وله فرض الولا
بالموقف المشرف حس الضمير يعرف
نداءَه وا وحدتاه
نداءَه وا غربتاه

***

مابين ألفِ جثةٍ لناصبٍ حقير
مشى الحسين باحثاً عن عصبةِ الغدير
وعند تلةِ الإبا بحرةِ الهجير
رأى إماماً ساجداً إذا به "زُهير"
بقربه جنازةٌ منظرها مثير
رائحةُ القرآن منها تملأ الأثير
ورأسه مجرحٌ وضلعه كسير
هذا مرتل الكتابِ شيخُنا "بُرير"
و"مسلم بن عوسج ٍ" يطربُه الصرير
لذاك خر ضاحكاً ووجهُهُ منير
و"ابن هلالٍ" جرحُه بوجههِ غزير
إذا لم يكن عند اللقا بوجهه يدير
و"الحرُ" كان هائجاً بالأبلقِ المغير
لذاك صار رأسُه نصفين بالوتير
شدَّ له عصابة ً سِبطُ الهدى البشير
فأصبحت تاجاً له وأصبح الأمير
حتى غلام الترك ذاك الفارس الصغير
حط الحسينُ خدهُ بخدهِ العفير
أو وهَبٍ من قوم عيسى معرسٍ نظير
جاء يداوي قلبه بقلبه الكبير
وكلما مشى قليلاً يلتقي نصير
محتضناً صارمَه للعزةِ يشير
هنا هناك هاهنا مقدَّسٌ جزير
ما كان يرضيه بلا تقطيعهِ المصير
فكل ما كان غلا أبلوه في أرض البلا
فداءً للحسينِ نسلِ الهدى الأمينِ
منادياً وا وحدتاه
منادياً وا غربتاه

***

توجعٌ سربَه الهواءُ بالألم
وفحصة ٌضعيفة ٌ في الترب بالقدم
كأنها فحصة شيخ ٍ هدّه الهرم
تمنعه أن يستغيث عزةُ الكرم
كأنه ضارَب حتى سيفَه انثلم
وأضعف الظما والشيب قوة الهمم
أقسم إلا للمنون بالوغى نعم
ولا ورود غيرها كدراء بالرغم
يبدو سعيداً ثغرُهُ بجرحه ابتسم
كأنما يهدي الصليلُ سمعهُ نغم
يبدو عنيداً كل عضوٍ عنده انفصم
يبدو وفياً راكزاً بقلبه العلم
يبدو عزيزاً لم تمت بنفسه الشيم
يوصي بآل المصطفى بآخر النسم
يعرف هذا يومه وضربة الأصم
علمه الخضر أبو الحسين بالقِدَم
هب الحسين يقتفي معالم الشَمَم
إذا "حبيبُ" يلتوي بلاهبٍ ودم
نادى "حبيبي" فانتشى "حبيبُ" وابتسم
كأنما يسبح في الجنات بالنِعم
صوت الحسين رده حياً من العدم
وضّاح من إشراقه سُمي أبو القِسم
والحزن هز كربلا حتى خيام الفضلا
وابن النبي ودع حبيبَ وهو يدمع
منادياً وا وحدتاه
منادياً وا غربتاه

***

خلف التخومِ مَلَكٌ مضطرِبُ الأنوار
كأنه يلثم شيئاً يشبَه الأسفار
كسِفر أيوبٍ مشع ٍ أو هدى المختار
كنجمةٍ فوق الثرى أو قمر ٍ منهار
تتضح الرؤيا قليلاً في مدى النُظّار
السبط فوق جثةٍ قطعها البتار
يبدو وحوله العدا بجحفلٍ دوار
قطعةَ نور ٍ أشرقت في ظُلمة الأسحار
أخي عليك حسرتي بخاطري كالنار
يداك والرأس عليَّ تشمت الفُجار
أخي قطعتَ حيلتي فحارت الأفكار
أخي قصمتَ فقرتي يا مهجة الكرار
أخي فمن لرايتي بقسطلٍ ثوار
أخي ومن لعيّلتي من هجمةِ الأشرار
آهٍ فجاوب الصدى آهٌ من الأستار
وا كافلاه آه وا يتماه ومغوار
أعقبها هرولةٌ لرُكّض ٍ عُثار
على الوجوه بالفلا تطّلب الأخبار
قام لها يردها خُزانة الأسرار
والدمع جف بالظما فانسكبت أنوار
ردّوا وعدّوا للسِبا في غربة الأسفار
مات الكفيلُ و الحِما و انهدت الأسوار
مات الكفيل و الحما على الفرات بالظما
وابن النبي حائر يردُ بالحرائر
منادياً وا وحدتاه
منادياً وا غربتاه

***

الشمعُ جامدٌ على أعمدة الخيمات
والدمُ جامدٌ على "جسّام" بالوجنات
كأن صوت أنةٍ تتبعها أنات
من خيمة دون الخيام فوقها زينات
كأن صوتَ حرةٍ نوريةِ الهيبات
كأنها زعيمةٌ أنفاسها آيات
تقول لا يا "سُكنة" لا تضربي الراحات
"جسام" راح داعياً لفارس المسنات
رايتنا بكفهِ تنكس الرايات
لا يستوي كفيلنا لا يحضُر الفرحات
صغيرتي نامي بقلبي هدأي الروعات
فإنه مع الكفيل بالخضاب آت
ما أكملت إلا وضجت بالخبا العمات
هذا الحسين حاملاً معرِّس الحسرات
منادياً يا زينبٌ يا ربةَ الثكلات
قومي أتى عريسكم بأفجع الزفات
أتى عريس كربلا مقطعا ً مفصلا
إلى القلوب نازع وللحسين فاجع
مناديا ً وا وحدتاه
مناديا ً وا غربتاه

***

مشى بوهجة الفلا يؤبن القتلا
والنورُ من أجسادها يَكثُرُ بالأحلى
فتىً كأن وجهَهُ صيره المولى
لكي يقول للورى إني أنا الأعلى
يرسم من صورته للمصطفى مِثلا
عز على ناظرهِ أن يُوجِد الفصلا
وإن نزى بسيفه مشتهياً صولا
أوصت كتائبُ العدا بمالها الأهلا
حارت به مرتجزا ً فاختلفت قولا
جمع ٌ يراه المرتضى جمع ٌ يرى الشبل َ
وكلما شكّت به شكّ بها النصلَ
حتى إذا حزَّ بها أيقنت القتلَ
فهل علمتم لأبٍ "كـالأكبر" نجلَ
وهل عرفتم قبله إلى السما نسلا
كلا و ما أكثر قول الحق في كلا
لا كالحسين صابراً أو حاصداً فضلا
إذ ليس مثل ثكلهِ بين الورى ثكلا
فقيده كان لحسن شمسنا أصلا
كل الرزايا والبلايا حرُها يصلا
إلا رزايا كربلا تسمو على المسلا
إلا رزايا كربلا فاجعةً إلى الملا
ما للورى رزية كيوم الغاضرية
لا كالندا وا وحدتاه
لا كالندا وا غربتاه

***

هناك شيءٌ مبهم على يد الحسين
يلمع في شمس الفلا كقطعة اللجين
يضمه بقلبه كأنه اليقين
يشمه كأنه عبير الخالدين
أجلاه وسط لفةٍ أمام الناصبين
إذا به طفلٌ رضيعٌ ذابلَ الوتين
من الظماء جامدٌ جمادَ الميتين
مثلَ هلالٍ ناشئ ٍ من قبل ليلتين
غافلْ يريك وجهه محمد الأمين
أو ما تشاء فاتخذ جمال المرسلين
بلوا لظى فؤاده ولو بقطرتين
منذ ثلاث لم يذق من بارد المعين
ساج ٍ بحجر أمه سجوّ اليائسين
من السقاءِ واللواء والعم واليدين
إن خِفتُمُ أن أرتوي خذوه واثقين
أنّي وصحبي نلتقي بالله ظامئين
فافترقت جموعهم بالرأيِّ فرقتين
إحداهما قد صدمت رحمةَ آخرين
مذهبها الحقدُ على الهداة الطيبين
فليخضعوا أو الظما للموت صاغرين
فاستل إبن كاهلٍ حرملةُ اللعين
سهماً رمى نحو الرضيع بين العسكرين
ما إن أحَسَ حره انتفض الجنين
فل القماط و ارتمى في عنق الحسين
رمى الحسين للسما بكفه الحزين
دماءهُ مشتكيا ً لربِ العالمين
يا مليكَ أمرنا خذ للرضا من دمنا
و ارأف بحال عبدٍ ظامٍ جريح ٍ فردٍ
مناديا ً وا وحدتاه
وداعيا ً وا غربتاه

***

الأرضُ فيها هزة ٌ والريح عاصفة
وفي السماءِ نجمة ٌ حمراءُ صادفة
كأنها مما ترى في الأرض ِ آسفة
كأنها من حُمرةِ الأنوار ذارفة
ترقبُ حال امرأة ٍ بالتل واقفة
تندب ُ شمسا ً بالثرى بالدم ِ نازفة
إن كنتَ حيا ً يا أخي فالخيلُ زاحفة
على خيام ٍ ما بها سِترٌ لكاشفه
تقول نجمةُ السما للسِّبط واصفه
قام ثلاثاً فهوى والروح شارفه
في قلبهِ ذو شُعَبٍ شترينِ نصفه
من الحصاةِ غُرة ُالسجود تالفة
في حلقهِ سهمٌ على الوريد كلفه
في وجهه من دمل ِ الجراح ناتفه
خاصرة ٌ مطعونة ٌ والضرب ُ أضعفه
وكل ما صاح الظما الطعنُ أسعفه
وزينبٌ بالربوةِ عليه هاتفه
وهو يناديها ارجعي لنجد ِ الخائفة
ردت إذا النيران بالخيمات قاصفة
والنسوةُ من الظما والخوفِ ناشفة
تعدو ولكن عدوة الصبور هادفة
إلى عليلٍ ألمُ البلاء ِ أنحفه
ماصُنعُنا أنت هنا زعيم الطائفة
فقال فروا عمتي فأنتِ العارفة
وللحسين أنّةُ الظمآن عازفة
والشمر فوق صدرهِ قد حط موقفه
ممكِّنا ً من القفا بالنحر مرهَفَه
برى الكريم ثم فوق الرمح طرّفه
فالله أكبــــر
فارتج وادي كربلا حتى السماوات العلا
فابن النبيِّ يذبح وبالهجير يطرح ؟!
منادياً وا وحدتاه
منادياً وا غربتاه

حسينٌ وا حسيناه





و من هنا اسمعوا القصيدة بصوت الشاعر

تستحق الاستماع ... فلا تضيعوها



وهنا عدد من الصوتيات للشاعر
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #12

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

قف بالطفوف

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع

يا سعد ساعدني على طول البكاء ** وأدل دموعك بين تلك الأضلع
ولتسدي يا با الحزن سودا وإكتحل ** إن كنت مكتحلا بحبر الأدمع
أيتم جسم بن النبي على الثرى ** ويبيت من فوق الحشايا مضجعي

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع

تبا لقب لا يقطع بعده ** أسفا بسيف الحزن أي تقطع
لم أنسه في كربلاء مخاطبا ** من ليس يسمع ما يقول ولا يعي
تفها لرأيكم انسبوا لتعلموا ** أني إبن أكرم شافع ومشفع

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع

قالوا له قربا تكون وانما ** ناديت يا بن الطهر من لم يسمع
فغدى يكر عليه مقبح سابه ** كر الوصي أبيه لم يتروع
حتى أتاح له القضاء فمن قضى ** به وهملت صدره لم تنقع

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع

سهم أصاب حشاك يا بن محمد ** ظلم أصاب حشى البقية فاسمعي
لم انسى لا والله زينب أذ مشت ** وهي الفخور اليه مشي المسرع
تدعوه والأحزان ملأ فؤادها ** والطرف يسبح بالدموع القمع

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع

أخيو مالك عن بنتاك معرضا ** والكل من بمنظر وبمسشفع
أخيو ما عودتني منك الجفى ** فعلى مدى الطول وتجفو منبعي
أنعم جوادك يا حسين أما ترى ** شمر الخنا بالسوط ألم أضلع

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع

فأجابها من فوق شاهقة القناة ** قضي القضاء بما جرى فأسترجعي
وتكفلي حال اليتامة وأنظري ** ما كنت أصنع في حماهم فأصنعي

قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع
قف بالطفوف وجب بفيض الأدمع ** إن كنت ذا حزن وقلب موجع



للرادود الحسيني الحاج ملأ باسم الكربلائي


للشاعر الشيخ جعفر الهلالي




للاستماع

اضغط هنا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #13

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 


اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف







لا تلوموني


لا تلوموني للشاعر محمد الساعدي // بصوت حسين ياسين الحجامي


لا تلومونــــــــي لا تلومــوني
جنني حب حسين لا تلومــوني
ما تمــــــنعوني لا ما تمنعوني
بمحبتي لحسين لا ما تمنعوني
* * * * * *
ساكن بروحي ساكن بروحي
احسين ابو السجاد ساكن بروحي

بلسم جروحي بلسم جروحي
لجروحي هو دواي بلسم جروحي
* * * * * *
لو قطعوني لو قطعوني
ماجوز انا من حسين لو قطعوني

هاكم عيوني هاكم عيوني
هو لـــــنظر للـــــعين هاكم عيوني
* * * * * *
جن عقلي وحتار جن عقلي وحتار
حب ابن داحي الباب جن عقلي وحتار

لو عمري يندار لو عمري يندار
كل عمري انــا افديـــه لو عمري يندار
* * * * * *
يا بن الزﭽيه يا بن الزﭽيه
اهدي القلب والـعين لبن الزﭽيه

روحي هديه روحي هديه
اهدي العمر لحسين روحي هديه
* * * * * *
بيا انا مفتون بيا انا مفتون
يسري ويا دم اعضاي بيا انا مفتون

يلي تلومون يلي تلومون
حبه ثبت بحــــــشاي يلــــي تلومون
* * * * * *
لو تنقطع اه لو تنقطع اه
ماجوز اظل ويــــــــــاك لو تنقطع اه

زاد انت و الماي زاد انت والماي
ماعيش انا بــــــلياك زاد انت والماي
* * * * * *
لا تلومونــــــــي لا تلومــوني
جنني حب حسين لا تلومــوني
ما تمــــــنعوني لا ما تمنعوني
بمحبتي لحسين لا ما تمنعوني
* * * * * *

وللأستماع للقصيده تفضل على هذا الرابط


اضغط هنا

او

اضغط هنا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #14

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




قصيدة لافتى الا علي - للشيخ ابو الحواتم الطائي

صرخة تبقى على مر السنين****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة تبقى على مر السنين ****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
لافتى إلا علي**** امير المؤمنين

لا فتى إلا علي نفس خير الانبياء**** لا فتى إلا علي سيد للأوصياء
لا فتى إلا علي قوله وحي السماء ****لا فتى إلا علي في جمال وبهاء
ليس مثل المرتضى في العالمين**** ليس مثل المرتضى في العالمين

صرخة تبقى على مر السنين****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة تبقى على مر السنين ****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
لافتى إلا علي**** امير المؤمنين

شيعة من عالم الذر رضينا بعلي**** فبرانا ربنا من طينة المولى علي
لا تلمنا قولنا في كل شىء يا علي**** ما تلفظنا بلفظ كان احلى من علي
فعلي كعبة الدنيا ودين**** فعلي كعبة الدنيا ودين

صرخة تبقى على مر السنين****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة تبقى على مر السنين ****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
لافتى إلا علي**** امير المؤمنين

لعلي رتبة فاقت جميع الكائنات**** في علي قد تجلى طه في أبهى الصفات
بعلي تقبل الاعمال تقضى الحاجيات**** من علي عمت الكون بحار المكرمات
عين علم لام لطف ياء يقين ****عين علم لام لطف ياء يقين

صرخة تبقى على مر السنين****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة تبقى على مر السنين ****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
لافتى إلا علي**** امير المؤمنين

روت الأصحاب نصا في صحاح الكتب ****إن حب المرتضى برهان طيب النسب
فجزى الرحمن بالإحسان أمي و أبي***** غذياني حب سادات الورى آل النبي
ولساني لهج في كل حين ****ولساني لهج في كل حين

صرخة تبقى على مر السنين****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة تبقى على مر السنين ****لا فتى إلا امير المؤمنين
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
صرخة في الازل**** لا فتى إلا علي
لافتى إلا علي**** امير المؤمنين


للاستماع

اضغط هنا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
قديم 06-15-2008   #15

أبو طوني

حركي مميز جداً
 
الصورة الرمزية أبو طوني

 







إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو طوني
أبو طوني غير متواجد حالياً
 

 

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك


يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

هاي الأرامل عودت هالليلة والأيتام ** بعد أربعين ويا العدة من أصعب الأيام
ولقبرك بلهفة اعتنت تشكي لك الآلام ** من لوعة الكوفة أشد لوعة مرار الشام

شتقول لو تنشدها ** شتقول وش ضل عندها
لو تدري بيها شصار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

حين الي شافت كربلاء هاج الحزن والنوح ** تتذكر بهاي الأرض دم ودمع مسفوح
لخيمها مهرك من رجع يخبرها يا مذبوح ** واليها يالي منها رحت محتارة وين تروح

وبيوم قطعوا نحرك ** وبيوم هشموا صدرك
بخيمها شبت نار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

تروي لك أخبار السبي متعنية يا مظلوم ** من الهضم مثل الكطة بين القبور تحوم
هاي لأبنها تخاطبه يا سلوة أمك قوم ** ذيج لأبوها تعاتبه بلوعة وحزن وهموم

ما بين صاحت بويه ** ما بين صاحت خويه
دم هلت الأنظار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

الليلة لعي الأكبر أجت يم قبره تشكي الحال ** جرحك تقلل بالقلب متوسع وقتال
ورملة يا جاسم ناذته يا شمعة الآمال ** وبليلة الزفة طفت من دمعي الهمال

حنيت يا بني لشوفك ** حنيت دم جفوفك
طبع الزمن غدار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يم الرضيع تناديه عبد الللع يا رجواي ** أقعد أرضعك ذرتي يلما شربت الماي
حرموني منك يا وسف يا دهرتي بدنياي ** لا وني بعدك ينقطع لا بطل من بجاي

وشلون أقطع نوحي ** وشلون تشفه جروحي
ولكل جرح آثار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

سكنة العزيزةمن هوت يم قبر ابوها حسين ** قوم اتراب الذي هوت وصاحت يا نور العين
سلوته أ،ت وسولتك منك حرمها البين ** يا بويه هم عندك خبر عنك رحت لا وين

ظلام وتولوني ** ظلام ما رحموني
ولا والي نغار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

يا حسين هاي عيالك ** يا حسين هاي أطفالك
يمك لفت خطار ** وبكل قلب تذكار
يا حسين هاي أطفالك

لاستماع اضغط هنا
 
 
 
التوقيع


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
تم تعديل التوقيع .. ووضعه في الاسفل ..
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن .


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - , Jelsoft Enterprises Ltd